الرئاسة اليمنية تعد بتوحيد جميع القوات تحت قيادة الدفاع والداخلية

د ب أ- الأمة برس
2022-08-13

تأتي تصريحات العليمي حول ضرورة توحيد الجيش والأمن، بعد أيام من معارك عنيفة بين قوات تتبع الحكومة المعترف بها دوليا وقوات أخرى موالية للمجلس الانتقالي الجنوبي، في محافظة شبوة النفطية جنوب شرقي البلاد (سبأ)

عدن: وعد رئيس مجلس القيادة الرئاسي باليمن رشاد العليمي، السبت13أغسطس2022، بتوحيد جميع القوات العسكرية والأمنية في البلاد، تحت قيادة وزارتي الدفاع والداخلية.

وأفادت وكالة الأنباء اليمنية الرسمية (سبأ)، بأن العليمي عقد اجتماعا مع سلطان البركاني رئيس مجلس النواب (البرلمان)، في العاصمة المؤقتة عدن جنوبي البلاد، لمناقشة مستجدات الأوضاع في البلاد.

وخلال اللقاء، أكد العليمي أن " الأولوية القصوى لمجلس القيادة الرئاسي ستظل لتعزيز أمن واستقرار العاصمة المؤقتة عدن والمحافظات المحررة، وتوحيد القوات المسلحة وتكاملها تحت وزارتي الدفاع والداخلية، إضافة إلى تشكيل لجنة لتوحيد الأجهزة الاستخباراتية وتلك المعنية بمكافحة الإرهاب ، من أجل مواجهة التحديات المتزايدة".

وشدد العليمي على " تماسك المجلس، والتزامه بنهج التوافق ووحدة الصف من أجل مواجهة التحديات الطارئة، والالتفاف حول هدف استعادة الدولة وإنهاء انقلاب المليشيات الحوثية المدعومة من النظام الإيراني ".

ولفت العليمي إلى أن" المجلس وبالتعاون الوثيق مع الحكومة، ماض في تنفيذ مهام المرحلة الانتقالية المشمولة بإعلان نقل السلطة، رغم التحديات الكبيرة على مختلف المستويات".

تأتي تصريحات العليمي حول ضرورة توحيد الجيش والأمن، بعد أيام من معارك عنيفة بين قوات تتبع الحكومة المعترف بها دوليا وقوات أخرى موالية للمجلس الانتقالي الجنوبي، في محافظة شبوة النفطية جنوب شرقي البلاد.

وتمكنت القوات الموالية للمجلس الانتقالي من السيطرة على كامل مدينة عتق عاصمة محافظة شبوة، بعد مواجهات أسفرت عن مقتل وإصابة العشرات من الطرفين.

ومساء الأربعاء الماضي ، أعلن رئيس مجلس القيادة الرئاسي تشكيل لجنة بقيادة وزير الدفاع محسن الداعري، لتقصي حقائق المعارك التي دارت في شبوة.

 

 







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي