حواراتشخصية العامضد الفسادإنفوجرافيك أسلحة وجيوشرصدإسلاموفوبياضد العنصريةضد التحرش

بولتون: سياسة إدارة بايدن تجاه إيران تبعث برسالة ضعف لطهران

د ب أ – الأمة برس
2022-08-12

مستشار الأمن القومي الأميركي السابق جون بولتون (يسار) واقفاً خلف الرئيس السابق دونالد ترامب في أيار/مايو 2018. (ا ف ب)

القاهرة - انتقد مستشار الأمن القومي الأمريكي السابق جون بولتون سياسة إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن تجاه إيران، بوصفها تبعث برسالة ضعف لطهران، مشيرا إلى إن إدارة بايدن تأخرت في الإعلان عن مخطط اغتياله من قبل "الحرس الثوري" الإيراني بسبب المفاوضات النووية مع طهران.

وأضاف بولتون في حديث لصحيفة "الشرق الأوسط" نشر اليوم الجمعة: "اعتقد أن الهدف الأساسي لإدارة بايدن في ملف السياسة الخارجية هو إعادة إحياء الاتفاق النووي مع إيران. وهو هدف يتخطى كل الأهداف الأخرى على صعيد السياسة الخارجية... لهذا تم تأخير إصدار الاتهام الرسمي في قضية مخطط الاغتيال".

وتابع: "ليس لدي أدنى شك بأن الإدارة ستستمر في توسل إيران لإعادة إحياء الاتفاق النووي. هذا خطأ جسيم للولايات المتحدة وأصدقائها وحلفائها في الشرق الأوسط".

وأوضح: "يعتقد النظام الإيراني أن برنامج الأسلحة النووية وقدراته الإرهابية، هما وجهان لعملة واحدة، ويعتبرهما من أدوات الثورة الإسلامية ضد الشيطان الأكبر"، في إشارة إلى الولايات المتحدة.

وتابع بالقولً إن سياسة بايدن تبعث بـ "رسالة ضعف لإيران، وطهران تستغل هذا. ونحن سمعنا تسريبات عن أن الإدارة اقترحت على إيران بأنها إذا التزمت بالتوقف عن قتل أمريكيين فإن هذا قد يكون أساساً يؤدي إلى رفع الحرس الثوري عن لوائح الإرهاب".

كانت وزارة العدل الأمريكية أعلنت يوم الثلاثاءالماضي عن توجيه اتهامات جنائية لعضو في الحرس الثوري الإيراني بدعوى تدبير اغتيال بولتون.

كما كشف مصدر مطلع على تحقيقات أن وزير الخارجية الأمريكي السابق مايك بومبيو كان هدفا لمؤامرة اغتيال إيرانية أيضا.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي