المبعوث الأوكراني في مقر الجامعة العربية بعد لافروف

أ ف ب - الأمة برس
2022-08-12

 حفرة أحدثها قصف جوي روسي في خاركيف ثاني مدن أوكرانيا (شمال شرق) في 09 آب/اغسطس 2022 (اف ب)

اتهم المبعوث الأوكراني الخاص إلى الشرق الأوسط مكسيم صبح موسكو الخميس بمنع تسليم شحنات القمح الأوكراني إلى الشرق الأوسط في خطاب أمام الجامعة العربية، التي استقبلت قبل فترة قصيرة وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف بحفاوة.

في أواخر تموز/يوليو سعى لافروف من مقر الجامعة في القاهرةإلى الطمأنة بشأن الأمن الغذائي في المنطقة.

ولكن صبح أشار الخميس إلى أن الارتفاع العالمي في أسعار المواد الغذائية كان "نتيجة مباشرة للعدوان الروسي".

وأكد أن "لدى أوكرانيا أكثر من 20 مليون طن من الحبوب الجاهزة للتصدير إلى الدول العربية والإفريقية" لكنها "عالقة بسبب الحصار الذي تفرضه روسيا".

نص اتفاق وقِّع في نهاية تموز/يوليو في اسطنبول بين موسكو وكييف برعاية الأمم المتحدة على إنشاء "ممرات آمنة" للسفن التجارية في البحر الأسود.

يتيح الاتفاق تصدير 20 إلى 25 مليون طن من الحبوب العالقة في أوكرانيا، ويسهل تصدير المواد الزراعية الروسية ما يقلل من خطر حدوث أزمة غذائية في العالم.

وفي حين اعتبر لافروف أن "الأزمة تفاقمت بسبب العقوبات الغربية غير المشروعة على روسيا"، رأى صبح أن هذه التدابير هي "الوسيلة الوحيدة القادرة على إعادة روسيا إلى رشدها".

كذلك حذر المبعوث الأوكراني الدول العربية من "التدخل الروسي في شؤونها الإقليمية"، متهماً روسيا "بإرسال مرتزقتها" للتخطيط "لانقلابات" بهدف "نهب ثروات هذه الدول".

ولم تتخذ معظم الدول العربية حتى الآن موقفًا من الصراع في أوكرانيا، بينما تعتمد على الحبوب أو الأسلحة الروسية.

وحدها سوريا، اعترفت باستقلال الجمهوريات الانفصالية الموالية لروسيا، علماً أن عضويتها في جامعة الدول العربية ما زالت معلقة منذ الحرب التي دعمت فيها موسكو النظام السوري.

وقطعت كييف ودمشق علاقاتهما الدبلوماسية لأن سوريا "تضفي شرعية على احتلال روسيا غير الشرعي"، على حد قول صبح الخميس.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي