قتلى وجرحى في اشتباكات عنيفة بين فصائل مسلحة موالية للحكومة اليمنية في شبوة

د ب أ- الأمة برس
2022-08-08

كما تسببت الاشتباكات التي استمرت لساعات، وفقا للمصدر،

صنعاء: اندلعت اشتباكات عنيفة، الاثنين8أغسطس2022، بين فصائل مسلحة موالية للحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، في محافظة شبوة شرقي البلاد، وأسفرت عن سقوط قتلى وجرحى.

وقال مصدر محلي مسؤول، طلب عدم الكشف عن اسمه، لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ): "إن اشتباكات عنيفة اندلعت بين قوات الجيش وقوات الأمن الخاصة من جهة، وقوات دفاع شبوة والعمالقة (المدعومة إمارتيا)، من جهة ثانية، في نقطة مستحدثة وسط مدينة عتق، عاصمة المحافظة".

وأوضح المصدر أن النقطة المستحدثة التابعة لقوات العمالقة أوقفت قائد كتيبة قوات الطوارئ في محور عتق، الرائد أحمد لشقم العولقي، ما تسبب باندلاع اشتباكات عنيفة بين الجانبين، أسفرت عن مقتله وإصابة أحد مرافقيه.

كما تسببت الاشتباكات التي استمرت لساعات، وفقا للمصدر، "بمقتل جندي من قوات العمالقة وإصابة نحو سبعة آخرين".

وأشار المصدر إلى أن قوات الجيش "تمكنت عقب الاشتباكات من السيطرة على مبنى المحافظة والبوابة الشرقية لمدينة عتق".

وأكد سكان محليون لـ(د.ب.أ) أن الوضع لا يزال متوترا بشكل كبير داخل مدينة عتق، إذ نشرت قوات العمالقة أفرادها وعربات ودوريات في أرجاء المدينة ومنعت دخول المسافرين إليها، وطالبت بإغلاق المحلات التجارية".

ويدور صراع مستمر بين الجانبين حول صلاحيات تأمين المدينة التي كانت قوات الأمن الخاص هي من تتولى مهام تأمينها، قبل أن يقرر محافظ شبوة، عوض بن الوزير، تسليم الجانب الأمني لقوات العمالقة.

وفي وقت سابق من مساء الأحد، انتشر العشرات من مسلحي قوات العمالقة بالقرب من منزل قائد قوات الأمن الخاص، العميد عبدربه لعكب، وذلك بعد يوم من إصدار محافظ شبوة (الموالي للمجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إمارتيا)، بإقالته على خلفية اشتباكات مع قوات دفاع شبوة، أسفرت عن مقتل اثنين من حراس لعكب.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي