فلسطين المحتلةمصرلبنانليبياتونسالسودانالأردنالجزائرالمغربسوريا

اطلاق قذائف هاون بعيد مصادقة البرلمان على الحكومة الجديدة في الصومال

أ ف ب - الأمة برس
2022-08-08

الرئيس الصومالي الجديد حسن شيخ محمود بعد قسم اليمين في العاصمة مقديشو في 15 أيار/مايو 2022 (ا ف ب)

أصابت قذائف هاون مناطق سكنية بالقرب من القصر الرئاسي في مقديشو دون وقوع إصابات الأحد 7 اغسطس 2022م  بعيد مصادقة البرلمان على الحكومة، في إشارة إلى التحديات التي تنتظر الإدارة الجديدة.

منذ أشهر، تشهد الصومال التي تواجه بالفعل خطر مجاعة وشيكة ناجمة عن واحدة من أسوأ موجات الجفاف منذ 40 عامًا، هجمات مكثفة تشنها جماعة الشباب الاسلامية المتشددة.

قال محمد عبد الفتاح، وهو احد مسؤولي الامن في المنطقة إن "عدة قذائف هاون اطلقت الاحد على احياء سكنية في منطقة ورتا نبدة"، مشيراً إلى عدم تسجيل ضحايا حتى الآن وان التحقيق جار.

وأفاد شاهد عيان أن قذيفة أصابت مستشفى خاص وألحقت أضراراً به.

وتأتي هذه الاعتداءات التي لم يعلن أحد مسؤوليته عنها، فيما اجتمع البرلمان الأحد وصادق على الحكومة التي شكّلها رئيس الوزراء حمزة عبدي بري في 2 آب/أغسطس.

وشكل بري الذي عينه الرئيس الجديد حسن شيخ محمود في 15 حزيران/يونيو، فريقاً مكوناً من 75 وزيرا ونائبا للوزير.

تواجه الحكومة الجديدة التي يشغل فيها مختار روبو والملقب بأبي منصور، القائد السابق في حركة الشباب الإسلامية المتطرّفة، حقيبة الشؤون الدينية، العديد من التحدّيات.

ومنذ 15 عاما تخوض جماعة الشباب الإسلامية المرتبطة بتنظيم القاعدة والمنتشرة في مناطق ريفية شاسعة، تمردا ضد الحكومة الفدرالية الصومالية.

وهنأت السفارة الأميركية في مقديشو الأحد محمود وبري على "المصادقة على خياراتهما للحكومة الجديدة".

وقالت على تويتر إن "الولايات المتحدة متحمّسة لمواصلة انخراطنا في دعم إنعاش الصومال".

وتستغل الحركة الأزمات المتكرّرة على رأس السلطة التنفيذية في الأشهر الأخيرة لتكثيف هجماتها ضد الحكومة الفدرالية وقوات الأمن.

ويتعين على الحكومة الجديدة إدارة الأزمة الناجمة عن أربعة مواسم متتالية من شح في الأمطار.

ويعاني 7,1 مليون صومالي، أي نحو نصف عدد السكان، من حالة انعدام حادّ للأمن الغذائي، بحسب الأمم المتحدة.

وتسبب الجفاف أيضًا في الصومال بنزوح نحو 918 ألف شخص.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي