مقتل أكثر من 500 شخص في سيول باكستان

د ب أ- الأمة برس
2022-08-03

قالت الهيئة الوطنية لإدارة الكوارث إن عددا يصل إلى 502 من الأشخاص قد لقوا حتفهم من بينهم 98 امرأة و191 طفلا (ا ف ب)

إسلام أباد: بلغ عدد الأشخاص الذين لقوا حتفهم في حوادث متعلقة بالأمطار في باكستان على مدار الأسابيع القليلة الماضية أكثر من 500 شخص حيث أن السيول الناجمة عن الأمطار الموسمية الغزيرة مازالت تضرب الأقاليم الجنوبية الغربية من البلاد.     

وقالت الهيئة الوطنية لإدارة الكوارث إن عددا يصل إلى 502 من الأشخاص قد لقوا حتفهم من بينهم 98 امرأة و191 طفلا .

وأضافت الهيئة في أحدث تقاريرها، الأربعاء 3أغسطس2022، أن الأمطار والفيضانات دمرت أكثر من 40 ألف منزل وأكثر من 2500 كيلومتر من الطرق وتسببت في تشرد وتقطع السبل بالآلاف في القرى النائية.

وكان إقليما بلوشيستان والسند الأكثر تضررا بالفيضانات بعدما هطلت أكثر الأمطار غزارة في التاريخ المسجل للدولة الواقعة بجنوب آسيا وسط مخاوف مرتفعة بشأن التغير المناخي.

وهناك ملايين الأشخاص من بينهم أطفال عرضة للأمراض التي تنقلها المياه في المناطق التي ضربتها السيول والتي تحاول الوكالات العسكرية والإنقاذ الوصول إليها لإجلاء من تقطعت بهم السبل. 

يشار إلى أن موجات السيول وارتفاع درجات الحرارة والأمطار الغزيرة المفاجئة والجفاف والضباب الدخانى الذي يؤثر سلبا على جودة الهواء ، تتجه جميعها نحو التزايد في باكستان في السنوات الأخيرة.

 







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي