نائبة رئيس كولومبيا المنتخب تطالب بسياسة جديدة لمكافحة المخدرات

د ب أ – الأمة برس
2022-07-31

فرانسيا ماركيز (إلى اليسار) (أ ف ب)

بوينس أيرس - قبل حوالي أسبوع من توليها المنصب، دعت القيادة الكولومبية المنتخبة حديثا إلى تغيير سياسة مواجهة المخدرات في البلاد.

وقالت نائبة الرئيس اليسارية المنتخبة، فرانسيا ماركيز، خلال لقاء بالعاصمة الأرجنتينية، بوينس أيرس: "يجب أن تناقش كولومبيا ودول المنطقة إضفاء الشرعية على المخدرات لإنهاء سنوات المعاناة التي عانت فيها المجتمعات الريفية والسكان الأصليين من آثار مكافحة المخدرات وتهريبها".

وكان من المقرر أن تختتم زيارتها للأرجنتين ومدتها يومان اليوم السبت.

واقترحت ماركيز التي قدمها الرئيس المنتخب جوستافو بيترو إلى مصاف القيادة في كولومبيا كأول امرأة كولومبية من أصل أفريقي، تطبق اقتصادا يتمحور حول المحاصيل المستخدمة في إنتاج الأدوية، على أساس الاستخدام البديل لأوراق الكوكا في الطب، على سبيل المثال.

وتعد كولومبيا هي واحدة من أكبر منتجي الكوكايين في العالم، وهو يصنع من نبات الكوكا، وتتقدم بذلك على كل من بيرو وبوليفيا.

لم يحل اتفاق السلام مع منظمة حرب العصابات/ فارك/ التي مولت نفسها بتهريب المخدرات وأمور أخرى، ولا أزمة كورونا دون زراعة نبات الكوكا على نطاق واسع في كولومبيا.

ويتم تهريب الكثير من الكوكايين من كولومبيا إلى الولايات المتحدة.

تضمنت اتفاقية السلام لعام 2016 استراتيجية لانتشال المزارعين من براثن الفقر بإعانات لمحاصيل بديلة مثل البن وقصب السكر والموز، وخطط للتنمية الريفية.

ولكن الكوكا يحقق مكاسب تفوق عدة مرات ما تحققه تجارة الموز.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي