عون يؤكد الاستمرار في التدقيق الجنائي في مصرف لبنان حتى الوصول إلى نتيجة

د ب أ- الأمة برس
2022-07-21

رئيس الجمهورية اللبنانية العماد ميشال عون (ا ف ب)

بيروت: أكد رئيس الجمهورية اللبنانية العماد ميشال عون، الخميس21يوليو2022، أن التدقيق الجنائي في حسابات مصرف لبنان لن يتوقف حتى يصل إلى نتائج عملية.

جاءت تصريحات عون خلال استقباله المجلس الجديد المنتخب في 19 حزيران/يونيو لنقابة خبراء المحاسبة المجازين في لبنان، بحسب بيان صادر عن رئاسة الجمهورية.

 وأكد رئيس الجمهورية على "ان التدقيق الجنائي في الحسابات المالية لمصرف لبنان، والذي بدأ متأخراً سنتين وبضعة أِشهر منذ اتخاذ مجلس الوزراء القرار باعتماده في شهر آذار/مارس 2020، لن يتوقف حتى يصل إلى نتائج عملية مهما وضعت في وجهه عراقيل وصعوبات."

وقال " إن تصميمي واضح منذ اللحظة الأولى على تصحيح الخلل الذي اعترى الواقع المالي في البلاد، لكن العقبات التي وضعت في الطريق كانت كثيرة، لا سيما لجهة كشف مكامن الفساد والمرتكبين."

وأشار الرئيس عون إلى "إن عمل خبراء المحاسبة مهم ودقيق، ومسؤوليتهم كبيرة في تحقيق الانتظام المالي في القطاعين العام والخاص"، مشيراً إلى أن "الأساس في هذا العمل هو الثقة والدقة والصدق والأمانة."   

واعتبر رئيس الجمهورية أن " العراقيل التي وضعت أمام عملية الإصلاح التي سعى إلى تحقيقها منذ ما قبل تسلمه سدة الرئاسة الأولى، وخلال تحمله هذه المسؤولية، كانت كثيرة لا سيما لجهة كشف المخالفات المالية التي ارتكبت على مر السنين الماضية، وعدم إقرار موازنة الدولة الا في العام 2017، ناهيك عن عدم التدقيق في قطع الحساب للسنوات المالية منذ التسعينيات".

وأعلن أنه " سيواصل العمل في ما تبقى من ولايته الرئاسية لتوفير الأسس الضرورية والارضية المناسبة لتستمر العملية الاصلاحية مع رئيس الجمهورية المقبل".

يذكر أن مجلس الوزراء كان قد وافق في 21 تموز/ يوليو من العام 2020 على الاستعانة بشركة " الفاريز ومارسال" للقيام بمهمة التحقيق الجنائي في مصرف لبنان.

وبدأت الشركة بالفعل عملها في 27 حزيران/يونيو الماضي في التدقيق المحاسبي الجنائي في مصرف لبنان.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي