دعوات لتقديم مساعدات في إقليم النيل الأزرق بالسودان في ظل اضطرابات قبلية

د ب أ- الأمة برس
2022-07-18

ناشدت اللجنة جميع أبناء الهوسا في كل الولايات بالتحلي بأقصى درجات ضبط النفس (ا ف ب)

الخرطوم: طالبت اللجنة المركزية العليا لأبناء الهوسا لإدارة أزمة إقليم النيل الأزرق بالسودان بتقديم المساعدات للمتضررين من الاضطرابات التي شهدها الإقليم خلال الأيام الماضية.

وتشهد محليات بالإقليم منذ أيام هجمات عنيفة بعد تفاقم الأوضاع إثر نزاع بين الهوسا وقبائل الانقسنا الذين أعلنوا رفضهم الشديد لمنح الهوسا إدارة أهلية باعتبارهم ليسوا من أصحاب الأرض، فيما ارتفعت الأصوات المنادية بترحيلهم من الولاية. كما نُفذت ضد المنتمين للهوسا حملات انتقامية في الأحياء والشوارع.

وحثت اللجنة، وفقا لما نقلته وكالة السودان للأنباء (سونا)، الاثنين18يوليو2022، على الوقف الفوري للقتل الممنهج في الإقليم وتوفير الحماية اللازمة والعاجلة للمواطنين العزل وإرجاع المهجرين إلى قراهم ومساكنهم، مع توفير الحماية لهم وإرسال المساعدات الإنسانية الضرورية العاجلة للمتأثرين بالأحداث.

وناشدت اللجنة جميع أبناء الهوسا في كل الولايات بالتحلي بأقصى درجات ضبط النفس.

في غضون ذلك، توعد الجيش السوداني برد حازم وفوري تجاه من أسماهم بمثيري الفتن والداعمين للعنف القبلي بإقليم النيل الأزرق.

ووفقا لموقع "سودا تريبيون"، فقد خلفت الاشتباكات نحو 65 قتيلا وعشرات الجرحى، فضلا عن إحراق أعداد كبيرة من المنازل والمتاجر.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي