مهرجان سينمائي عن الماريجوانا في المكسيك  

أ ف ب - الأمة برس
2022-07-16

 

 رجل يدخن سيجارة حشيشة في مكسيكو في 9 آذار/مارس 2021 (ا ف ب)

تستقبل العاصمة المكسيكية حتى الأحد 17 يوليو 2022م  مهرجاناً دولياً للأعمال السينمائية عن الماريجوانا في المكسيك، تتخلله أقلام روائية ووثائقيات ونقاشات في بلد قرر القضاء فيه إلغاء تجريم استخدام الماريجوانا، خلافا لرغبة السلطات السياسية.

وقال مدير المهرجان ومؤسسه إيفان ليبرادو لوكالة فرانس برس إنّ الهدف من المهرجان يتمثل في الدفاع عن "حقوق متناولي" الماريجوانا.

وتقام الدورة الخامسة من المهرجان في ناد سينمائي ومسرح معروف، بينما كان انطلق "بشكل سري" قبل بضع سنوات في غوادالاخارا، ثاني أكبر مدينة في المكسيك، على ما توضح تانيا ماغدالينو التي تتولى كذلك تنظيم المهرجان.

وأضافت أنّ "الأشخاص الذين يحضرون المهرجان هم من المستهلكين وكذلك أشخاص لديهم شكوك أو تساؤلات في شأن النظرة السلبية تجاه الماريجوانا".

 وتبرز في إعلان المهرجان أفلام ومسلسلات وأعمال وثائقية من أمثال "أوليموس رومانتيكوس" للمخرج غابرييل دراك المتحدر من الأوروغواي. ويتناول العمل قصة صديقين يكافحان للعيش من خلال زراعة الماريجوانا.

ويعرض المهرجان كذلك عملاً وثائقياً بعنوان "مادري بلانتا" يتناول "نضال الأمهات اللواتي يزرعن النبتة في الأرجنتين وتشيلي" لـ"تحسين نوعية حياة أطفالهنّ من خلال زيت الماريجوانا"، وتحديداً الأطفال الذين يعانون أمراضاً من أمثال الصرع.

ويشمل برنامج المهرجان أيضاً مناقشات ومؤتمرات من بينها حلقة عمل تُنظّم السبت بعنوان "الزراعة المتجددة لنبتة الماريجوانا".

وأشار المسؤول عن البرنامج سيزار أميغو إلى أنّ المهرجان "لا يضم أعمالاً تتناول قصصاً عن تهريب المخدرات أو أي أعمال قريبة من الخطاب الرسمي المتداول"، مشدداً على أهمية إلغاء تجريم تناول الماريجوانا وإزالة على الأفكار المسبقة التي تحيط به.

وكانت المحكمة العليا في المكسيك ألغت في حزيران/يونيو 2021 تجريم التناول الترفيهي للماريجوانا لدى البالغين، معلنةً عدم دستورية القوانين التي تحظر تعاطيها تحت ذريعة "الحق في تطوير الشخصية بحرية".








كاريكاتير

إستطلاعات الرأي