سامباولي يرحل عن مرسيليا بعد إعادته لدوري أبطال أوروبا

ا ف ب – الأمة برس
2022-07-01

المدرب الارجنتيني خورخي سامباولي (يسار) خلال مباراة مرسيليا مع رين في الدوري الفرنسي لكرة القدم. رين، غرب فرنسا، في 14 أيار/مايو 2022 (ا ف ب)

مرسيليا - وصلت العلاقة بين مرسيليا والمدرب الأرجنتيني خورخي سامباولي الى نهايتها باتفاق متبادل بين الطرفين، وذلك وفق ما أعلن الجمعة وصيف بطل الدوري الفرنسي لكرة القدم.

ووصل سامباولي (62 عاما) الى مرسيليا في آذار/مارس 2021 ونجح في قيادته الموسم المنصرم الى وصافة الدوري خلف باريس سان جرمان البطل، ليتأهل بذلك مباشرة الى دور المجموعات لمسابقة دوري أبطال أوروبا.

وقال مرسيليا في بيان "بعد 16 شهراً من التعاون، سمح هذا العمل للنادي بالوصول الى الخطوة التالية في مشروعه الرياضي الجديد والتأهل مباشرة لدوري أبطال أوروبا".

وتابع "نحن سعداء بالمسار الذي سلكناه والمشاعر التي شاركناها لكن بعد الكثير من التفكير، اتفق الطرفان مع أخذ مصلحة مرسيليا في عين الاعتبار، على إنهاء هذه العلاقة".

وفي أيار/مايو، شدد المدرب السابق لمنتخب الأرجنتين ونادي إشبيلية الإسباني الذي قاد منتخب تشيلي أيضاً الى لقب كوبا أميركا 2015، على أنه بحاجة الى مزيد من الأموال لتحقيق أقصى استفادة من المشاركة في دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.

وفي وقت سابق من هذا العام، تساءل أمام الصحافيين "هل نريد دوري أبطال أوروبا من أجل المال أو المنافسة؟"، مضيفاً "اللعب في دوري الأبطال يعني مواجهة فرق كبرى. أن تلعب حفنة من المباريات وألا تكون منافساً حقيقياً يبدو غير منطقي بالنسبة لي".

وتعاقد النادي الفرنسي الوحيد المتوج بلقب دوري أبطال أوروبا (1993)، مع قلب الدفاع الفرنسي صامويل جيغو من سبارتاك موسكو واليافع سليمان إسحاق توريه من لوهافر استعداداً للعودة الى دوري الأبطال لأول منذ 2020 حين فاز بمباراة واحدة فقط في دور المجموعات.

لكنه خسر في المقابل لاعب الوسط الدفاعي بوبكر كامارا لأستون فيلا الإنكليزي بعد وصوله الى نهاية عقده مع النادي المتوسطي، فيما عاد المدافع وليام صليبا الى أرسنال الإنكليزي بعد انتهاء فترة اعارته.

ويبدأ مرسيليا الموسم الجديد من الدوري الفرنسي بمواجهة رينس في المرحلة الأولى المقررة بين 5 و7 آب/أغسطس.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي