تشاووش أوغلو: يجب العمل سويا مع إيران لمكافحة الإرهاب

د ب أ - الأمة برس
2022-06-28

 وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو (د ب أ)

 أنقرة -أكد وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو ضرورة الاستمرار في العمل سويا مع إيران "لأن الإرهاب هو عدو مشترك للجميع".

 جاءت تصريحات تشاووش أوغلو في مؤتمر صحفي مشترك، لإثنين 27 يوينيو 2022م ، مع نظيره الإيراني حسين أمير عبد اللهيان في العاصمة التركية أنقرة،بحسب وكالة الأناضول التركية للأنباء.

 وأشار تشاووش أوغلو إلى أنهما ناقشا جميع جوانب العلاقات الثنائية بين تركيا وإيران وكيفية تحسين التنسيق والتعاون في مختلف المجالات.

 وشدد الوزير التركي على أن حجم التجارة الثنائية بين البلدين سجل انخفاضًا كبيرًا، مضيفًا: "ولكن السنة الماضية سجل ارتفاعًا بنسبة 5ر62 بالمئة، واستمرت الزيادة في الأشهر الأربعة الأولى من العام الحالي".

 وبيّن تشاووش أوغلو أن رئيسي البلدين حددا هدف الوصول إلى 30 مليار دولار لحجم التجارة بين طهران وأنقرة.

 كما أكد أن تركيا تعارض العقوبات الأحادية ضد إيران، معربًا عن أمانيه أن تتخذ كافة الأطراف الخطوات المطلوبة من أجل تفعيل الاتفاق النووي مجددًا.

 وتطرق تشاووش أوغلو إلى التعاون بين تركيا وإيران بخصوص مكافحة الإرهاب، قائلا: "بصفتنا جارين فإن تعاوننا بمكافحة الإرهاب مهم، وبحثنا اليوم هذه المسائل كالتعاون الأمني، وشاطرنا تطلعاتنا الملموسة بهذا الصدد، وعلينا استمرار العمل سويًا بهذا الخصوص لأن الإرهاب هو عدونا المشترك".

كما لفت وزير الخارجية التركي إلى أنه بحث مع نظيره الإيراني قضايا إقليمية بما فيها الحرب الأوكرانية والوضع في العراق وأفغانستان، والمسألتين السورية واليمنية.

 وأعرب تشاووش أوغلو عن رغبة تركيا بأن يصبح وقف إطلاق النار في اليمن دائمًا، مشددًا أن الحل الوحيد هناك هو الحل السياسي.

  من جهته، قال وزير الخارجية الإيراني إن إيران تتفهم بشكل جيد للغاية المخاوف الأمنية لتركيا في سوريا، وطرحها تنفيذ عملية خاصة هناك بنفس الوقت.

 وبيّن وزير الخارجية الإيراني أن بلاده تعلم وتثق دائمًا بوجهة نظر تركيا بخصوص قضية القدس وفلسطين، مضيفًا: "تركيا لم ولن تتخلى أبدًا عن قضية القدس وفلسطين".

 وأردف أمير عبد اللهيان قائلا: " قررنا تعميق علاقاتنا في المجالات الأمنية والسياسة والعسكرية والسياحية والثقافية والتاريخية وجميع المجالات التي تهم البلدين، وبحثنا اليوم تطوير التعاون في مسألتي الطاقة والكهرباء".

وقال أمير عبداللهيان: "أتمنى أن نحقق نتائج أفضل في مباحثات إيران القادمة، خاصة مع وجود وجهات النظر ومواقف أكثر واقعية للولايات المتحدة والدول الأوروبية الأخرى".

وأكد أمير عبد اللهيان أن أمن تركيا من أمن إيران، وأنهم لا يكنون سوى التمنيات الطيبة للمنطقة، ولتركيا الصديقة والشقيقة.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي