وداعًا للتغريدات القصيرة

الأمة برس - متابعات
2022-06-27

شعار شركة تويتر (ا ف ب)شعار شركة تويتر (ا ف ب)

 يقوم موقع تويتر، باختبار ميزة جديدة تمنح عشاق كتابة التدوينات الطويلة، إمكانية كتابة مقالات بأساليب تحرير نصوص متطورة ضمن من خلال ميزة تسمى  Twitter Notes.

ويذكر موقع "theverge" التقني، أنه شارك فريق مطوري "تويتر"، صور GIF تشرح كيف ستعمل ميزة كتابة التغريدات الجديدة "Twitter Notes"، بحيث يمكن للمستخدمين النقر فوق علامة التبويب "كتابة" لبدء كتابة ملاحظة، ويمكنهم بعد ذلك تضمين الملاحظة في تغرايدتهم عند الانتهاء.

ونشر العديد من الكتاب ملاحظات على النظام الأساسي لمنصة "تويتر"، والتي تظهر كمشاركات طويلة يمكن أن تحتوي على تغريدات مع إمكانية تضمين مقاطع فيديو وصور مختلطة.

وتسمح ميزة "Twitter Notes"، للمستخدمين بإنشاء مقالات بأساليب تحرير نصوص طويلة لمشاركة المنشورات مع متابعيهم، أو إنشاء روابط مستقلة للمنشورات لمشاركتها في مكان آخر على الويب.

وتعتبر إضافة كتابة مقالات طويلة إلى "تويتر"، بمثابة خطوة جديدة لإضافة تغيير جذري في طابع النظام الأساسي لمنصة التغريدات العالمية، لتخطى حاجز الحروف المحددة في التغريدة الواحدة، حيث تم تعريف الموقع منذ إطلاقه على أنه منصة مخصصة لكتابة التدوينات القصيرة، حيث كانت التغريدات في بداية الأمر تتكون من 140 حرفًا فقط، قبل أن تقوم الشركة بمضاعفة عدد أحرف التغريدة إلى 280 حرفًا في عام 2017.

ومن خلال دمج الكتابة الطويلة في نظامها الأساسي، يمكن أن يستحوذ "تويتر" على المزيد من قيمة هذه المنشورات، بحيث قد يؤدي ذلك لنشر المقالات أو الملاحظات مباشرة إلى "تويتر" وجعل النص قابلًا للفهرسة لأغراض التسويق والبحث، كما يمكن أن يتوافق أيضًا مع ميزة الرسائل الإخبارية الناشئة للشركة.

وأكدت شركة التواصل الاجتماعي لمشاركة التغريدات الأشهر في العالم في تغريدة لها، أن الميزة متاحة حاليًا لمجموعة مختارة من المستخدمين في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وكندا وغانا، ويمكن للأشخاص "في معظم البلدان" قراءة الملاحظات على "تويتر" وخارجه.

 







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي