قتيل في انفجار مصنع كيميائي في شنغهاي

أ ف ب - الأمة برس
2022-06-18

حرائق متعددة في مصنع للبتروكيماويات في شنغهاي أسفرت عن مقتل شخص واحد على الأقل (ا ف ب)

تصاعدت سحب ضخمة من الدخان الأسود فوق شنغهاي من حرائق متعددة في مصنع للكيماويات السبت 18 يونيو 2022م  خلفت قتيلا واحدا على الأقل، بحسب وسائل إعلام رسمية ومقطع فيديو لشهود عيان حصلت وكالة فرانس برس على نسخة منه.

واندلع الحريق في مصنع لشركة سينوبك شنغهاي للبتروكيماويات في منطقة جينشان النائية حوالي الساعة 4:00 صباحا، ولكن تمت السيطرة عليه في وقت لاحق من صباح ذلك اليوم، وفقا لوكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا).

وتظهر لقطات جوية التقطها أحد السكان مع وكالة فرانس برس سحبا كثيفة من الدخان تخيم فوق منطقة صناعية شاسعة مع اشتعال ثلاثة حرائق في مواقع منفصلة، مما حول السماء إلى اللون الأسود.

وذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) أنه "تمت السيطرة فعليا على الحريق في مكان الحادث ويتم حاليا تنفيذ حرق وقائي".

"وفقا لفهمنا الأولي ، تسبب الحريق بالفعل في وفاة شخص واحد".

واندلع الحريق في الوقت الذي تستأنف فيه شنغهاي، المحرك الصناعي الصيني والمدينة الأكثر اكتظاظا بالسكان، أعمالها بعد إغلاقها لمدة شهرين تقريبا لمواجهة تفشي فيروس كورونا الناجم عن متغير أوميكرون.

في حين تم رفع الإغلاق رسميا في بداية يونيو ، إلا أن تعثر سلاسل التوريد وإغلاق المصانع لا يزال له عواقب بعيدة المدى على الاقتصاد العالمي.

وفي مصنع البتروكيماويات، سمع السكان انفجارا في الصباح الباكر على بعد ستة كيلومترات (أربعة أميال)، وفقا لوسائل الإعلام المحلية.

وأظهرت مقاطع فيديو على وسائل التواصل الاجتماعي سحابة كبيرة من النار والرماد تتصاعد صعودا.

"المنطقة بأكملها محروقة بالكامل"، يمكن سماع أحد السكان المصدومين وهو يقول في خلفية أحد مقاطع الفيديو.

تقع المصفاة بالقرب من الواجهة البحرية في جنوب شنغهاي ، بالإضافة إلى حديقة للأراضي الرطبة.

وقالت إدارة الإطفاء في شنغهاي على موقع "ويبو" إنها أرسلت أكثر من 500 فرد فور وقوع الحادث حوالي الساعة 4:28 صباحا.

وأرسلت وزارة إدارة الطوارئ فريقا من الخبراء إلى مكان الحادث، حسبما ذكرت كاميرات المراقبة.









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي