هل مرض الشلل الرعاش خطير؟

الأمة برس - متابعات
2022-06-15

موقع الرجل

مرض الشلل الرعاش هو مرض مزمن خطير لا يؤثر فقط على حركة المريض ولكن يؤثر أيضًا على صحته بشكل عام، فكما أشرنا في أسباب الشلل الرعاش أنه يحدث نتيجة لخلل فالموصلات العصبية التي تؤثر على أجهزة الجسم المختلفة، حيث يؤثر على الأجهزة الحيوية مثل الجهاز الدوري والهضمي والإخراجي.

نتيجة لاختلال الحركة لدى المريض فسوف يتعرض إلى كثير من المشاكل التي قد تودي بحياته، فعدم التوازن والتنسيق العصبي الحركي فقد يؤدي إلى عدم قدرة المريض على تفادي المخاطر المختلفة، كأن يتحرك بسرعة نتيجة لوجود سيارة مسرعة في الطريق.

 كما أنه نتيجة لنقص هرمون النورإيبينفرين قد ينخفض الضغط فجأة، أو يؤثر على وظيفة القلب، كما من الممكن أن يؤدي إلى احتباس البول وذلك سيؤدي إلى تراكم السموم في الجسم.

هل الشلل الرعاش وراثي؟

لا توجد دراسات مؤكدة حول كيفية انتقال مرض الشلل الرعاش إلى الأبناء ولكن أثبتت الإحصاءات أن المرض من الممكن أن ينتقل للأبناء ولكن هذا من الحالات النادرة.

وجد علماء الوراثة أن هناك جينات وراثية متعلقة بمرض الشلل الرعاش ومنها على سبيل المثال وليس الحصر GBA، LARK2، Park1، PARK2 وهذه الجينات يحدث فيها طفرات وتغيرات في حالة الرُعاش، ما يؤدي إلى ظهور أعراض مرض الشلل الرعاش.

علاج الشلل الرعاش

تشمل الخطة العلاجية لمرض الشلل الرعاش ثلاث خطوات أساسية وهي كالتالي:

العلاج الدوائي:

تعد العقاقير هي الحل الأساسي  لعلاج الأعراض  كالرُعاش والرجفة المترتبة على مرض الشلل الرعاش ولكن ينبغي الإشارة إلى أن العقاقير المستخدمة ليست مناسبة للجميع ولكل منها أعراض جانبية قوية، وينبغي الحرص على تناولها طبقًا لخطة العلاج التي يحددها الطبيب المعالج.

وتنقسم العقاقير المستخدمة لعلاج الشلل الرعاش إلى ثلاث فئات وهي:

 

 

يعد الليفو دوبا هو أكثر الأدوية التي يتم تداولها في حالة مرض الشلل الرعاش ويكمن تأثيره في أنه يتم امتصاصه عن طريق الخلايا العصبية في المخ، إذ يتحول فيها إلى الموصل العصبي الدوبامين، ومن هنا يعكس تأثير نقص الدوبامين في المخ والذي يؤدي إلى الأعراض الحركية لمرض الشلل الرعاش.

يتم دمج عقار الليفو دوبا في الخطة العلاجية مع عقاقير أخرى مثل مادة كاربي دوبا carbidopa والسبب في ذلك أن تلك المادة تمنع تكسير الليفو دوبا قبل وصولها إلى خلايا المخ وكذلك تقلل من الأعراض الجانبية للعلاج.

الجرعة :

من المتوقع أن يتم تناول عقار الليفو دوبا بشكل تدريجي، حيث تكون الجرعات الأولية له جرعات قليلة ثم ومع مرور الوقت يتم زيادتها، ومع مرور السنوات يتم زيادة الجرعات والسبب في ذلك أنه مع تقدم العمر يزداد ضمور المخ وموت الخلايا العصبية، وبالتالي تقل الخلايا التي سوف تقوم بامتصاص العلاج لذا نزيد الجرعة لتعويض ذلك.

الأعراض الجانبية :

الأعراض الجانبية لعقار الليفو دوبا كثيرة ومنها غثيان وقيء ودوخة وحركات لا إرادية، وهياج و قلق وكوابيس، وكثير من الأعراض الأخرى.

الشكل الصيدلي:

يوجد في شكل أقراص أو شراب.

منشط الدوبامين dopamine agonist:

كيفية العمل :

تعمل على محاكاة تأثير الدوبامين وتحفز مستقبلات الدوبامين في المخ، وتأتي في المرتبة الثانية بعد الليفو دوبا، وعلى الرغم من أن تأثيرها يعد أقل من تأثير الليفو دوبا، لكنها تستخدم بمعدل أقل خلال اليوم.

الأعراض الجانبية:

الأعراض الجانبية المتعلقة بالحركة أقل كثيرا من المتعلقة بالليفو دوبا ، ولكن هناك أعراض جانبية كثيرة متعلقة بهذه الفئة ومنها اضطراب نظم القلب ومشاكل الصمامات، تهيؤات وصداع،  وغثيان وقيء، وانتفاخ القدمين.

من المهم معرفة أن لهذا العقار أعراض انسحاب خطيرة لذا لا ينبغي التوقف المفاجيء عن تناول العقار.

الشكل الصيدلي:

الأقراص مثل عقار mirapex ، ولصقات تصحيحية مثل عقار rotigotine ، وحقن قصير المفعول للتدخل السريع مثل Apokyn.

مثبطات أوكسيداز أحادي الأمين:

تساعد هذه الفئة في علاج الأعراض الأولى لمرض الشلل الرعاش، وهذه الفئة أيضًا تتضمن علاجات الاكتئاب.

كيف يعمل:

يتم تثبيط الدوبامين عن طريق إنزيم أوكسيداز أحادي الأمين لذا  فإن هذه الفئة من العقاقير تعمل على تثبيط هدم الدوبامين فيزداد تركيزه.

الأعراض الجانبية:

الأعراض الجانبية لهذه الفئة أقل كثيرًا من أعراض الليفو دوبا، ومنها ارتفاع ضغط الدم والإعياء العام والصداع وألم في البطن.

الشكل الصيدلي

Selegiline ويوجد في شكل أقراص أو كبسولات، وكذلك في شكل لصقات والتي تستخدم في علاج الاكتئاب.

العلاج الداعم supportive therapy :

ويشمل العلاج الداعم لمرضى الشلل الرعاش العديد من العلاجات والطرق فمنها العلاج الطبيعي والعلاج التأهيلي وكذلك الأنظمة الغذائية التي تساعد المريض وتقلل من معاناته مع المرض ومنها:

العلاج الطبيعي:

الهدف من العلاج هنا تخفيف من معاناة المريض، حيث يعمل المعالج على تحسين تيبس العضلات مما يحسن كثيرًا من الآلام المصاحبة لهذا التيبس، كذلك يحسن من سهولة الحركة ومرونتها.

العلاج التأهيلي:

يعاني مريض الرُعاش من كثير من المشاكل الحياتية التي قد تؤدي به في النهاية إلى الإعاقة التامة ، ومن هنا يهدف العلاج التأهيلي إلى مساعدة المريض بحلول وحيل لكي يستطيع التغلب على تلك الإعاقات كأن يرتدي ملابسه بنفسه.

كذلك يساعد العلاج التأهيلي الأسرة بأفكار ذكية للعناية بالمريض، وكذل أفكار لأجهزة تساعدهم على الاعتناء بأنفسهم.

تغذية مريض الشلل الرعاش:

التغيير في النظام الغذائي لمرضى الرعاش سوف يساعد إلى حد بعيد على تخفيف المعاناة نتيجة لأعراض المرض ومنها:

زيادة الألياف والأغذية التي تساعد الجهاز الهضمي على العمل،  ومن هنا سوف تقل الكثير من الأعراض الناتجة عن نقص حركة الجهاز الهضمي كالإمساك.

زيادة الملح باعتدال وكذلك السوائل  سوف يقلل من حدة اضطرابات الجهاز الدوري كانخفاض الدم المفاجئ.

الحصول على الأغذية ذات السعرات الحرارية باعتدال، سوف يقلل من معدل انخفاض الوزن والذي يعاني منه مرضى الشلل الرعاش.

تناول الفاكهة والخضراوات التي تحتوي على مضادات الأكسدة قد تساعد ليس فقط في تحسين الأعراض بل من الممكن أن تساعد أيضًا في الوقاية من الشلل الرعاش.

مرض الشلل الرعاش مرض مزمن ومشاكله خطيرة، يعانيه كبار السن بشكل كبير والرجال خاصة، ولكن في الحالات النادرة ربما يصيب من هم أصغر سنًا.

وبالرغم من أن مرض الشلل الرعاش لا يمكن الشفاء منه نهائيًا، إلا أن الكشف المبكر عن المرض والبدء في علاجه سوف يساعد المريض كثيرًا ويخفف من حدة المرض.

 







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي