عون: لبنان يسعى إلى أفضل العلاقات مع دول الخليج

د ب أ- الأمة برس
2022-06-14

لرئيس اللبناني ميشال عون (أ ف ب)

بيروت: أكد الرئيس اللبناني ميشال عون مجددا، الثلاثاء14يونيو2022، أن لبنان  يسعى إلى أفضل العلاقات مع دول مجلس التعاون الخليجي، متمنيا لها دوام الأمن والاستقرار والتقدم.

وشدد عون خلال  استقباله سفير دولة الكويت في لبنان، عبد العال سليمان القناعي بمناسبة انتهاء مهامه التي امتدت 15 سنة: " على عمق العلاقات التي تربط بين لبنان ودولة الكويت"، مقدّراً "وقوف المسؤولين الكويتيين دائماً إلى جانب لبنان لا سيما في الظروف الصعبة التي مرّ بها الشعب اللبناني".

بدوره، تمنى السفير القناعي "للبنان مستقبلاً أفضل ونهاية للمعاناة التي يعيشها اللبنانيون"، نافياً "وجود أي حظر على مجيء الكويتيين الى لبنان".

وقال القناعي بعد اللقاء "تباحثنا في بعض الأمور التي رغب الرئيس عون في متابعتها شخصياً وفوّضني وكلفني بمتابعتها  فور عودتي إلى الكويت وهي قضايا تهم البلدين الشقيقين".

وأشار إلى "رغبة الكثير من الكويتيين بالمجيء الى لبنان للاصطياف" ، مضيفا :"أُبلغت من قبل طيران الشرق الأوسط و الخطوط الجوية الكويتية أنه ستضاف بدءاً من الشهر المقبل المزيد من الرحلات إلى لبنان لكثرة الطلب عليها من السياح".

وأوضح أنه "كان صدرت سابقاً تحذيرات أمنية في ظروف آنيّة وقد زالت هذه الظروف، وكل تمنياتنا لهذا البلد الشقيق بالأمن والأمان والاستقرار، وهو الوجهة السياحية الأولى لكافة دول الخليج والدول العربية".

وأكد السفير القناعي أنه "سيتم تعيين سفير جديد للكويت في لبنان فور اكتمال التشكيلات الدبلوماسية التي يجريها وزير الخارجية الكويتي الشيخ الدكتور ناصر محمد الصباح".

ووفق بيان للرئاسة اللبنانية، منح الرئيس عون السفير القناعي وسام الأرز الوطني من رتبة ضابط أكبر.

يذكر أن السفير القناعي كان عاد إلى بيروت في نيسان/أبريل الماضي بعد انتهاء أزمة سياسية بين لبنان والمملكة العربية السعودية وعدد من دول الخليج  على خلفية تصريحات لوزير الإعلام الأسبق جورج قرداحي أدلى بها قبل تسلمه مقاليد الوزارة، وبثت في 25 تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، قال فيها "إن الحوثيين يدافعون عن أنفسهم وأن الحرب في اليمن عبثية ويجب أن تتوقف".







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي