إرث بوب مارلي يحضر في "قمة الأميركيتين"

ا ف ب - الأمة برس
2022-06-11

بوب مارلي في صورة عائدة للعام 1976 (ا ف ب)

حضرت ذكرى أسطورة موسيقى الريغي بوب مارلي الجمعة خلال قمة الأميركيتين في لوس أنجليس، حيث استحضرت كلمات ألقاها مشاركون رسائل الوحدة التي تضمنتها أعمال المغني الشهير.

فخلال توجهها إلى سائر قادة أميركا الجنوبية وأميركا الشمالية خلال اجتماعهم في لوس أنجليس بدعوة من الولايات المتحدة، استشهدت رئيسة وزراء بربادوس ميا موتلي بأغنية شهيرة لبوب مارلي قائلة "هناك مشكلات كثيرة في العالم".

وأوضحت موتلي أنها ليست من "أتباع" أيقونة الغناء الجامايكي، لكنها أشارت إلى أن أعماله "تذكّرنا بالواقع اليومي لشعوبنا".

ورد وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن الذي كان حاضرا أيضا، وهو المعروف بشغفه بالموسيقى، بكلمات تضمنت إشارات عدة إلى أغنيات بوب مارلي.

وقال باسماً "فلنعد لكلمات بوب، +نو ويمن نو كراي+ (لا تبكي يا امرأة). دعونا لا نذرف الدموع ولنتحرك. يمكننا أن نغني +ريديمبشن سونغ+" ("أغنية الخلاص").

وتشكل الدعوة إلى الوحدة لازمة في أغنيات كثيرة أداها بوب مارلي، ويعتبر البعض أنه ساهم بصورة كبيرة في تهدئة الجو السياسي في بلده جامايكا مع حفلته التي حملت عنوان "وان لاف بيس" ("حب واحد من أجل السلام") سنة 1978.

لكنه قدّم أيضا أغنيات نقدية، بينها "ريفوليوشن" (ثورة) التي عبّر فيها عن عدم ثقته بالمسؤولين السياسيين. 







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي