بسبب شبهة جنائية: الشرطة الهندية تفتح تحقيقاً في شأن وفاة مغني بوليوودي بارز عن 53 عاماً

أ ف ب - الأمة برس
2022-06-03

كريشناكومار كوناث يتوسط المغنيين موهيت شوهان (يسار) وشان (يمين) خلال حفلة موسيقية في مومباي 27 أيلول/سبتمبر 2021 (ا ف ب)كالكوتا (الهند) - أعلنت الشرطة الهندية الأربعاء أنّها فتحت تحقيقاً في شأن وفاة المغني كريشناكومار كوناث المعروف باسم كاي كاي عن 53 عاماً مباشرة بعد حفلة كان يحييها نجم بوليوود.
وتوفي كوناث مساء الثلاثاء بعد حفلة كان يحييها في كالكوتا (شمال شرق الهند) شهدت حضوراً حاشدأً. وتأكد الأطباء من وفاة كوناث بعدما نُقل من الفندق الذي كان يقطنه إلى وحدة الطوارئ في أحد المستشفيات نحو الساعة العاشرة والنصف مساءً.

وقال الوزير في حكومة ولاية البنغال الغربية التي تمثل كالكوتا عاصمتها أروب بيسواس إنّ وفاة كاي كاي ناجمة عن "سكتة قلبية محتملة".

لكن الشرطة تحقق في احتمال "وفاة غير طبيعية" بعد تقارير صحافية أفادت عن إصابات تعرض لها وجه المغني ورأسه. ومن المقرر إخضاع الجثة لتشريح.

وقال المسؤول في الشرطة سانجوي موخيرجي "نستجوب كذلك مسؤولي الفندق ونعاين مشاهد التقطتها كاميرات المراقبة لنحصل على صورة واضحة عمّا حدث قبل نقل المغني إلى المستشفى".

وبدأت المسيرة المهنية لكريشناكومار كوناث المولود في دلهي لعائلة متحدرة من جنوب الهند، بتسجيلات موسيقية خاصة بالإعلانات. وأدى أغنيات بالهندية وباللغات التاميلية والتيلوغوية والكنادية والمالايالامية والماراثية والبنغالية.

وعلى غرار مغنين كثر في الهند، استخدمت أغنيات كوناث في الأعمال السينمائية وأداها ممثلون بتقنية التسجيل المسبق "بلاي باك". وحظيت أغانٍ عدة لكوناث بنجاح بارز في مطلع القرن الحادي والعشرين.

ونعى كثيرون النجم الهندي مثنين على أعماله. وغرد رئيس الوزراء ناريندرا مودي إنّ "أغنيات كوناث تعكس مشاعر واسعة (و) وتؤثر في الناس من الأعمار كلها"، فيما أبدى معجبوه حزنهم لرحيله عبر إنستغرام.

واستحضر عدد كبير من الأشخاص كلمات أغنية "بال"، وهي إحدى أغانيه الهندية التي أداها في حفلته الأخيرة، ومن كلماتها "سواء أعشنا أم لا، سنتذكر هذه اللحظة".

وفي الآونة الأخيرة، خسر عالم السينما والموسيقى في الهند عدداً كبيراً من الشخصيات البارزة، من بينهم المغنية لاتا مانغيشكار التي توفيت في شباط/فبراير الماضي عن 92 عاماً بعد مسيرة فنية حافلة في موسيقى بوليوود، والممثل ديليب كومار الذي رحل عام 2021 عن 98 عاماً.

وقُتل مغني الراب سيدهو موس والا الذي يتمتع بشعبية واسعة في الهند وبين أوساط الهنود المنتشرين في بريطانيا وكندا، بعدما تعرض لإطلاق نار الأحد في ولاية بنجاب الشمالية. وأرجعت الشرطة سبب القتل إلى "صراع بين عصابات".







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي