واشنطن تبدي رغبتها في تشديد العقوبات على بيونج يانج بسبب تجاربها الصاروخية

د ب أ – الأمة برس
2022-05-26

صاروخ أطلقته قوات كوريا الشمالية (يونهاب)

واشنطن - أبدت الولايات المتحدة رغبتها في فرض عقوبات أكثر صرامة على كوريا الشمالية بسبب تجاربها الصاروخية.

وقال مسؤول بالإدارة الأمريكية الأربعاء إن قرارا في هذا الاتجاه يجب أن يُطرح للتصويت من قبل الولايات المتحدة في مجلس الأمن الدولي في الأيام المقبلة.

وأضاف أنه ينبغي إضعاف كوريا الشمالية بإجراءات عقابية تزيد من الحد من قدرتها على تطوير برامجها غير المشروعة لأسلحة الدمار الشامل والصواريخ الباليستية.

ومع ذلك، فإن التصويت ربما يواجه باستخدام حق النقض (فيتو) من الصين وروسيا.

وأطلقت كوريا الشمالية الأربعاء، ثلاثة صواريخ باليستية باتجاه الشرق، وذلك غداة اختتام الرئيس الأمريكي جو بايدن جولته الآسيوية التي سلطت الضوء على التزام الولايات المتحدة الأمني تجاه سول وطوكيو.

وقالت هيئة الأركان العامة للجيش الكوري الجنوبي إن الأول كان صاروخا باليستيا عابرا للقارات، وقطع مسافة حوالي 360 كيلومترا على ارتفاع 540 كيلومترا.

يشار إلى أن الصواريخ ذات القدرة على قطع المسافات التي تزيد على 5500 كيلومتر، تعتبر صواريخ باليستية عابرة للقارات. ولم يتضح في البداية ما إذا كانت كوريا الشمالية قد حددت عمدا مسافة طيران الصاروخ لمئات الكيلومترات.

من ناحية أخرى، يعتبر الصاروخان الآخران من الصواريخ الباليستية قصيرة المدى.

وعلى صعيد متصل، قالت القيادة الأمريكية في منطقة المحيطين الهندي والهادئ إنها كانت على علم بعمليات الإطلاق المتعددة وإنها تقوم بـ "التقييم والتشاور عن كثب مع حلفائها وشركائها".







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي