سفير دولة قطر لدى ألمانيا يؤكد لـ قنا الأهمية الكبيرة لزيارة سمو الأمير في تعزيز الشراكة بين البلدين

الأمة برس - وكالات
2022-05-20

محمد بن سعود آل ثاني سفير دولة قطر لدى جمهورية ألمانيا الاتحادية (قنا)

 

برلين - أكد لشيخ عبدالله بن محمد بن سعود آل ثاني سفير دولة قطر لدى جمهورية ألمانيا الاتحادية الأهمية الكبيرة للزيارة التي يقوم بها  الشيخ  امير قطرتميم بن حمد آل ثاني إلى ألمانيا لتعزيز الشراكة بين  البلدين في مختلف المجالات وبحث الموضوعات ذات الاهتمام المشترك.

وقال ، في تصريح لوكالة الأنباء القطرية "قنا"، إن زيارة الأمير إلى ألمانيا ستعزز العلاقات بين البلدين، وتدفع بها إلى مستويات أرحب وأوسع لخدمة مصالح البلدين الصديقين، خاصة أنها تأتي في توقيت بالغ الأهمية على الصعيدين الإقليمي والدولي، وتمثل أهمية خاصة للدور القطري -الألماني المشترك في حل النزاعات بالطرق السلمية والحفاظ على الأمن والسلم الدوليين".

وأضاف أن هذه الزيارة تعكس مدى الشراكة القوية والمستدامة بين دولة قطر وألمانيا الاتحادية، وتبيّن مدى حرص القيادتين في البلدين على دفع هذه العلاقات إلى مستويات أعلى في مختلف المجالات السياسية والاقتصادية والاستثمارية والعلمية والثقافية.

وأوضح أنه خلال اجتماعاته مع المسؤولين الألمان في الفترة الأخيرة لمس مدى اهتمام الدوائر السياسية في ألمانيا بزيارة سمو الأمير إلى برلين، معتبرا أن أهمية الزيارة تكمن كون قطر باتت لاعبا مهما على الصعيد الدولي والإقليمي خاصة بعد دورها الكبير في قضية أفغانستان من الناحية السياسية والإنسانية.

وتابع أن زيارة لأمير ستغطي أيضا مجال الطاقة بالنظر إلى التطورات الأخيرة التي تحدث في أوروبا حاليا والمتمثلة في التصعيد العسكري الكبير بين روسيا وأوكرانيا، لافتا إلى أن برلين ترغب في أن تلعب دولة قطر دورا هاما لسد احتياجاتها من الغاز خلال الفترة القادمة.

وقال سعادته إن قطر بالنسبة لألمانيا شريك مهم ليس في مجال الطاقة والأزمة الأفغانية فقط بل في العديد من المجالات "فالألمان سيتذكرون كثيرا دور الخطوط الجوية القطرية الناقل الوطني للدولة خلال أزمة كورونا والتي قامت بإجلاء أكثر من 70 ألف ألماني خلال تلك الأزمة، فضلا عن إجلاء رعايا ألمانيا في أفغانستان، الأمر الذي لاقى رواجا إعلاميا كبيرا في البلاد".

وأشار إلى الزيارة الهامة التي قام بها السيد روبرت هابيك نائب المستشار الألماني والوزير الاتحادي للشؤون الاقتصادية وحماية المناخ بألمانيا إلى الدوحة مؤخرا والانطباعات الممتازة التي جاء بها من قطر بسبب التطور الذي وصلت له الدولة.

واعتبر أن ألمانيا تأخرت كثيرا في الاتجاه إلى الغاز رغم المحاولات الجدية الماضية، مشددا على أن ألمانيا تنظر حاليا إلى خطة زيادة إنتاج الغاز القطرية وتسعى إلى أن تكون لها حصة في هذا المجال لفترة طويلة، معبرا عن اعتقاده بأن زيارة سمو الأمير ربما تشهد اتفاقية تفاهمات لعمل اتفاقية دائمة في مجال الغاز.

وبشأن العلاقات الثقافية بين قطر وألمانيا، أوضح سعادته أنه بعد العام الثقافي القطري الألماني في 2017 وما رافقه من زخم ثقافي كبير للعلاقات بين البلدين جاء تدشين البيت الثقافي القطري في برلين تحت اسم /ديوان العرب/ ليزيد من زخم تلك العلاقات إلا أن أزمة كورونا التي عصفت بالعالم خلال العامين الماضيين أثرت على هذا المجال، مضيفا أن الفترة الحالية تشهد بداية جديدة لاستئناف الفعاليات الثقافية المختلفة.

 







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي