إسرائيل تحيي ذكرى قتلاها

أ ف ب - الأمة برس
2022-05-04

 كشافة إسرائيليون أثناء تجمّعهم لإضاءة مشاعل خلال حفل في المقبرة العسكرية بجبل هرتزل في القدس في 3 أيار/مايو 2022 في مستهل "يوم الذكرى" الذي تحيي فيه الدولة العبرية ذكرى عسكرييها الذين قتلوا أثناء أدائهم واجبهم (ا ف ب).

دوّت صفارات الإنذار مساء الثلاثاء 3 مارس 2022م في مختلف أنحاء إسرائيل إيذاناً ببدء فعاليات "يوم الذكرى" الذي تحيي فيه الدولة العبرية ذكرى عسكرييها الذي سقطوا أثناء أدائهم واجبهم والمدنيّين الذين قتلوا في هجمات.

وعلى وقع دويّ صفّارات الإنذار وقف الإسرائيليون دقيقة صمت شُلّت خلالها حركة المرور على الطرقات بينما كانت أعلام الدولة العبرية منكّسة.

ووفقاً لبيانات تُصدرها وزارة الدفاع سنوياً بمناسبة هذا اليوم فإنّ إجمالي عدد عناصر قوات الجيش والشرطة وسائر الأجهزة الأمنية الذين قتلوا أثناء أدائهم الواجب بلغ 24.068 منذ العام 1860، السنة التي تعتبر الدولة العبرية أنّها شهدت أول نزاع إسرائيلي-فلسطيني عندما أسّس يهود أول حيّ خارج أسوار البلدة القديمة في القدس.

من جهتها أحصت وزارة الخارجية الإسرائيلية مقتل 4.216 مدنياً في هجمات.

وتُطلق صفّارات الإنذار مرة أخرى صباح الأربعاء في الساعة 11:00 (08:00 ت غ) لمدة دقيقتين إيذاناً ببدء سلسلة مراسم في المقابر العسكرية في إسرائيل.

وعصر الثلاثاء التقى رئيس الوزراء نفتالي بينيت عائلات عسكريين قتلوا أثناء أدائهم الواجب.

وفي ختام هذا اليوم يحيي الإسرائيليون اعتباراً من مساء الأربعاء (يبدأ اليوم في الديانة اليهودية عند غروب الشمس وليس عند شروقها) ذكرى قيام دولتهم في 14 أيار/مايو 1948 والذي يصادف هذه السنة وفقاً للتقوم العبري الخامس من أيار/مايو.

أما الفلسطينيون فيحيون من جهتهم في 15 أيار/مايو من كلّ عام ذكرى النكبة.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي