رابطة يمنية تطالب بإطلاق سراح المعتقلين والأسرى مع قدوم عيد الفطر

د ب أ- الأمة برس
2022-05-01

كان الحوثيون قد أعلنوا نهاية آذار/مارس الماضي، التوافق على صفقة جديدة لتبادل الأسرى عبر الأمم المتحدة (أ ف ب)

صنعاء: قالت "رابطة أمهات المختطفين" اليمنيين، الأحد 1مايو2022، إن 356 مختطفاً و 64 معتقلاً و 143 مخفياً قسراً ما زالوا خلف قضبان السجون.

وأضافت الرابطة ، في بيان تلقت وكالة الأنباء الألمانية(د.ب.أ)، نسخة منه، "انتظرنا خلال شهر رمضان الوعود التي أطلقتها الأطراف اليمنية والمبادرات الدولية بإطلاق سراح جميع المختطفين ولكن خابت آمالنا ولم يفرج إلا عن تسعة مختطفين فقط وبعمليات تبادل ووساطات محلية".

وناشدت كل الجهات المعنية والمنظمات الحقوقية والإنسانية والأمم المتحدة الضغط للإفراج عن المعتقلين تعسفاً ، قائلة :"ولتكون هذه أول خطوات السلام وتفرح الأمهات والأطفال بعيد الفطر المبارك".

يأتي هذا في ظل استمرار الهدنة التي اعلنتها الأمم المتحدة، والتي بدأت مطلع نيسان/ابريل الماضي لمدة شهرين قابلة للتمديد، وسط اتهامات متبادلة بين أطراف الصراع بشأن عدم الالتزام ببنود اتفاق الهدنة.

وكان الحوثيون قد أعلنوا نهاية آذار/مارس الماضي، التوافق على صفقة جديدة لتبادل الأسرى عبر الأمم المتحدة، على أن تشمل 1400 شخص من أسرى الحوثيين، مقابل الإفراج عن 823 شخصا من أسرى الحكومة والتحالف، دون أن يتم الإعلان عن موعد انطلاق التبادل حتى اليوم.

وتشهد اليمن منذ نحو ثماني سنوات، صراعاً مسلحاً بين القوات الحكومية مدعومة بقوات التحالف ، الذي تقوده السعودية،  ومسلحي الحوثيين تسببت بسقوط مئات الآلاف من القتلى والجرحى، وجر البلاد نحو أسوأ أزمة إنسانية في العالم، وفقاً للأمم المتحدة.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي