بطولة ألمانيا: ليفاندوفسكي بمواجهة هالاند في بحث بايرن عن لقبه العاشر توالياً

ا ف ب – الأمة برس
2022-04-22

المهاجمان النروجي إرلينغ هالاند (إلى اليسار) والبولندي روبرت ليفاندوفسكي بمواجهة جديدة خلال الـ "كلاسيكر" بين بوروسيا دورتموند وبايرن ميونيخ في الدوري الألماني (ا ف ب)

برلين -  يتواجه المهاجمان البولندي روبرت ليفاندوفسكي والنروجي إرلينغ هالاند السبت في ما يمكن أن يكون الفصل الأخير بينهما في الدوري الألماني لكرة القدم، وذلك في "كلاسيكر" القمة بين بايرن ميونيخ المتصدر ووصيفه بوروسيا دورتموند في المرحلة الحادية والثلاثين.

يقف العملاق البافاري المتصدر برصيد 72 نقطة على عتبة احراز اللقب للموسم العاشر توالياً في حال فوزه على ضيفه دورتموند، ما سيخوله رفع الفارق بينهما إلى 12 نقطة وذلك قبل ثلاث مراحل من النهاية.

وبدوره، بامكان ليفاندوفسكي، متصدر ترتيب الهدفين مع 32 هدفاً في 30 مباراة، أن يرفع درع "بوندسليغا" للمرة العاشرة في مسيرته، حيث فاز باللقب في المواسم الثمانية بقميص بايرن، بعدما سبق له أن حقق هذا الانجاز مرتين مع فريقه السابق دورتموند الذي غادره نحو بافاريا في عام 2014.

وبينما ما زال أمام هالاند، ابن الـ 21 عاماً وثالث ترتيب الهدافين (18 في 20) الكثير لإثبات علو كعبه، لعب ليفاندوفسكي، البالغ 33 عاماً، دوراً حاسماً في المواجهات الست الأخيرة بين الفريقين والتي فاز بها جميعها بايرن، ليسجل البولندي الدولي 8 أهداف مقابل 5 للنروجي.

كما سجل ليفاندوفسكي 26 هدفاً، منها ثلاثية مرتين، في 25 مباراة أمام فريقه السابق، وهز شباكه مرتين في الفوز الأخير 3-2 في كانون الأوّل/ديسمبر الماضي في المرحلة 14.

-الأرقام لصالح بايرن-

من جهة أخرى، تميل الأرقام في "كلاسيكر" لصالح عملاق بافاريا خلال 106 مباريات بينهما في الدوري، اذ فاز في 51 مقابل 25 لدورتموند الذي تعرض لسبع هزائم توالياً أمام بايرن، حيث يعود انتصاره الاخير في "بوندسليغا" إلى ما قبل أربعة أعوام.

قال هانز يواكيم فاتسكه الرئيس التنفيذي لدورتموند لصحيفة "سبورت بيلد" "هما نجمان عالميان يتفوقان على الآخرين" في الدوري، وهما "الأكثر شعبية في الخارج".

ظهر الثنائي مؤخراً في إعلان تلفزيوني باللغة الإنكليزية عن الدوري الألماني وهما يخوضان مواجهة حامية في لعبة البوكر.

ويتشارك اللاعبان بذكر اسميهما في تقارير صحافية تتحدث عن رحيلهما هذا الصيف عن "بوندسليغا"، اذ ربطت هالاند بمانشستر سيتي الانكليزي لتشير إلى إمكانية أن يتقاضى 652 ألف دولار أسبوعياً، ما سيجعله الأعلى راتباً في الدوري الممتاز في حال قرر حامل اللقب والمتصدر أن يدفع 75 مليون يورو، وهو الشرط الجزائي في عقده مع دورتموند للتخلي عنه.

في المقابل، وبرغم أن عقد "ليفا" يمتد حتّى عام 2023، إلا أن التقارير اشارت بدورها إلى إمكانية رحيله وتحديداً إلى برشلونة الاسباني، كما غذّت زوجة المهاجم البولندي الشائعات بعدما نشرت على انستغرام أنها تتعلم اللغة الاسبانية.

أقرّ الرئيس التنفيذي لبايرن وحارسه السابق أوليفر كان أن ليفاندوفسكي "يفكر في المستقبل"، أي بعبارة أخرى انه يفكر في الرحيل عن بايرن ميونيخ حيث فاز بكل لقب متاح.

ومن المؤكد أن رحيل هالاند وليفاندوفسكي سيجعل الدوري الالماني يتيماً من أبرز نجميه ويقلل من أهميته.

ضمن السياق ذاته، شدد فاتسكه على أن "خسارة النجوم تشكل خطراً كبيراً على "بوندسليغا".

وتابع "علينا توخي الحذر ومحاولة الاحتفاظ بالعديد من النجوم التي لا تزال لدينا"، معترفاً في الوقت ذاته بصعوبة ذلك "في ظل الضغوط المالية الكبيرة من إنكلترا".

حتى بايرن، أغنى نادٍ في ألمانيا، لا يمكنه الانضمام إلى السباق المجنون في سوق الانتقالات للتعاقد مع هالاند لأن المبلغ المتداول لقيمة الصفقة ""بعيد جداً عما تخيلناه" بحسب ما قال أوليفر كان.

وبات دورتموند على مشارف خسارة جهود هدافه هالاند، بعدما شاهد في السنوات الماضية رحيل أبرز عناصره على غرار الغابوني بيار إيميريك أوباميانغ والانكليزي جايدون سانشو والأميركي كريستيان بوليسيك في وجهة واحدة إلى إنكلترا.

أضاف فاتسكه "سنتعامل مع الأمر بالطريقة التي اعتدنا عليها دائماً" و"سنجد لاعباً جديداً مرة أخرى".

-لقاء ثأري-

وتبرز مباراة لايبزيغ وضيفه أونيون برلين السبت أيضاً في لقاء تفوح منه رائحة الثأر، بعد المواجهة بينهما في نصف نهائي مسابقة الكأس الأربعاء.

وكان لايبزيغ فاز على نادي العاصمة 2-1 بفضل هدف قاتل من السويدي إميل فورسبرغ ليتأهل إلى النهائي لمواجهة فرايبورغ في 21 أيار/مايو.

ويأمل لايبزيغ في تكرار فوزه على أونيون برلين لتعزيز مركزه الثالث (54 نقطة) المؤهل إلى مسابقة دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، والتحضير بأفضل طريقة ممكنة لاستحقاقه الأوروبي أمام غلاسكو رينجرز الاسكتلندي في ذهاب الدور نصف النهائي لمسابقة الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ".

وتفتتح منافسات المرحلة الجمعة بلقاء فولفسبورغ مع ماينتس، على أن تتابع السبت مع أينتراخت فرانكفورت أمام هوفنهايم، وفرايبورغ مع بوروسيا مونشنغلادباخ، وغرويتر فورث مع باير ليفركوزن الرابع، وكولن مع أرمينيا بيليفيلد.

وتختتم الأحد بلقاءي بوخوم مع أوغسبورغ، وهرتا برلين مع شتوتغارت.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي