كأس إيطاليا: إنتر إلى النهائي بفوزه على ميلان 3-صفر

ا ف ب – الأمة برس
2022-04-20

سجل لاوتارو مارتينيز ثنائية ليساعد إنتر ميلان في الفوز بالديربي للوصول إلى نهائي كأس إيطاليا (ا ف ب)

ميلانو -  قاد المهاجم الأرجنتيني لاوتارو مارتينيس فريقه إنتر إلى نهائي مسابقة كأس إيطاليا لكرة القدم بتسجيله هدفين من ثلاثية فريقه في الفوز على جاره اللدود ضيفه ميلان 3-صفر في دربي الغضب في إياب نصف نهائي الثلاثاء، بعدما كانا تعادلا سلباً ذهاباً.

افتتح مارتينيس التسجيل بعد 4 دقائق من صافرة البداية، قبل أن يضيف الثاني في الدقيقة 40، ليصبح أول لاعب يهز شباك "روسونيري" في مبارياته الثماني الأخيرة. فيما أضاف البديل الألماني روبن غوزنسن الثالث قبل نهاية الشوط الثاني (82).

وضرب إنتر موعداً مع الفائز من يوفنتوس حامل اللقب وضيفه فيورنتينا الاربعاء، علماً أن "السيدة العجوز" عاد بفوز قاتل من فلورنسا بهدف وحيد بفضل النيران الصديقة سجله لورنتسو فينوتي بالخطأ في مرمى فريقه (90+1).

ونقل الغريمان منافستهما الشرسة على لقب الدوري حيث يتفوق ميلان بفارق نقطتين عن إنتر الذي يملك مباراة مؤجلة، إلى الدربي الـ27 في مسابقة الكأس حيث تميل الكفة نسبياً لصالح ميلان الذي كان يسعى الى لقبه السادس في المسابقة والأول منذ 2003، برصيد 10 انتصارات مقابل تسعة لإنتر البطل سبع مرات آخرها في 2010 و2011.

ودخل الفريقان المباراة بمعنويات عالية، خصوصاً إنتر المنتشي بثلاثة انتصارات متتالية أبرزها على غريمه يوفنتوس وآخرها على مضيفه سبيتسيا 3-1 الجمعة، مكنته من تعزيز حظوظه في الدفاع عن اللقب المحلي مستغلاً عثرتين لميلان.

ويملك إنتر أفضلية على ميلان، وهي أنه خاض مباراة أقل منه، وفوزه بها في 27 الحالي على أرض بولونيا سيقربه أكثر فأكثر من الاحتفاظ باللقب الذي توج به في 2021 لأول مرة منذ 2010 حين أحرز الثلاثية التاريخية بقيادة مدرب روما الحالي البرتغالي جوزيه مورينيو.

وبفوزه في الكأس، ثأر إنتر من جاره الذي هزمه 2-1 في شباط/فبراير الماضي في الدوري المحلي، ليلحق به خسارته الأولى في مبارياته الـ14 الأخيرة في مختلف المسابقات مقابل 7 انتصارات و6 تعادلات، وتحديداً منذ سقوطه أمام ضيفه سبيتسيا 1-2 في 17 كانون الثاني/يناير الماضي.

وتابع "نيراتسوري" سلسلة مبارياته من دون خسارة في مختلف المسابقات فرفعها إلى 10 محققاً 6 انتصارات مقابل 4 تعادلات، كما لم تهتز شباكه سوى 3 مرات في هذه السلسلة.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي