معاريف: الحل هو الانفصال الكامل بين الإسرائيليين الفلسطينيين

2022-04-16

التطلع الإسرائيلي أن يتم ذلك من خلال الفصل التام، وتثبيت حدود صارمة وخاضعة للإشراف (أ ف ب)

دعا كاتب إسرائيلي إلى الفصل الكامل بين الإسرائيليين والفلسطينيين، لمنع حدوث أي عمليات فدائية.

وذكر الكاتب رافي كارساو في مقال بصحيفة معاريف، أن "الحل الحقيقي لموجة العمليات الجارية يتمثل في الانفصال الكامل بين الإسرائيليين والفلسطينيين، لأن حق الشعب الفلسطيني في الحرية أمر مفهوم، ولا يحتاج إلى توضيح في مفاهيم العالم الحديث".

وتابع بأنه "لا يوجد سبب يمنعهم من امتلاك دولتهم الخاصة، وهذا لن يتم إلا بالانفصال التام بيننا وبينهم، ولو كان ذلك من خلال عبارة "جدار برلين"، أو إنشاء حقل ألغام في منطقة منزوعة السلاح".

وأضاف أن "الفلسطينيين الذين يريدون المجيء والعمل داخل الخط الأخضر، عليهم مستقبلا أن يأتوا إلى إسرائيل من خلال جواز سفر وتصريح عمل، وعبور الحدود، وأن يدفعوا الضرائب، ويحصلوا على مستحقاتهم".

وتابع كارساو: "وإذا لم يرغبوا في القدوم إلى إسرائيل، فيمكنهم الذهاب للعمل في بلدان أخرى، وإذا افتقرنا إلى أيد عاملة فلسطينية، فستقوم إسرائيل بسد الثغرات من خلال جلب العمال الأجانب من أوروبا الشرقية وشرق آسيا، للعمل في رعاية كبار السن، والعمل في المطاعم وتمهيد البنية التحتية للسكك الحديدية الخفيفة، والطرق والتقاطعات في جميع أنحاء المناطق".

ولفت كارساو إلى أن "الغاية الإسرائيلية من هذا المطلب هي التخلص من كابوس الهجمات الفدائية الفلسطينية، من خلال العيش في دولتين، وإيجاد حدود واضحة بينهما، بحيث تكون كل دولة في كيان مستقل، من أجل التصدي الإسرائيلي لأي هجوم أو إطلاق صاروخ أو منطاد متفجر على الفور برد حربي".

وختم بأن "التطلع الإسرائيلي أن يتم ذلك من خلال الفصل التام، وتثبيت حدود صارمة وخاضعة للإشراف، ولا يوجد خروج ودخول إلا بجواز سفر وتصريح عمل، بزعم أن هذا سيتيح للاحتلال حياة أكثر هدوءًا وحرية، دون أن يضمن ذلك، لأن غاية الفلسطينيين الأساسية هي تحرير الأرض قبل إقامة الدولة".







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي