خمسة أعراض غير عادية يمكن أن تعني الإصابة بداء السكري

ذي صن
2022-04-15



يعاني الكثيرون من داء السكري دون أن يعرفوا ذلك، لأن أعراض هذه الحالة المزمنة قد تستمر غير مكشوفة لسنوات عدة.

ورغم أن هناك عددا من العلامات الشائعة لداء السكري والتي تشمل التبول أكثر من المعتاد وخاصة في الليل، والشعور بالعطش طوال الوقت، والشعور بالتعب الشديد، وفقدان الوزن دون محاولة ذلك، إلى جانب استغراق الجروح وقتا أطول للشفاء والرؤية المشوشة، إلا أن هناك بعض الأعراض غير العادية للمرض أيضا، والتي لا ينبغي إغفالها.

انظر إلى الجلد

تتكرر الاضطرابات الجلدية بين مرضى السكري بسبب ارتفاع مستويات السكر في الدم، ما يؤثر على الأوعية الدموية والأعصاب.

والحالة الجلدية الأكثر شيوعا قبل التشخيص تُعرف باسم الشواك الأسود (AN)، والتي تتميز بوجود مناطق داكنة مخملية في ثنايا الجسم وتجاعيده، وتظهر عادة على مؤخرة العنق.

وقالت الدكتورة جولييتا غوساروفا، طبيبة التجميل التي تعمل مع RegenLab: "يمكن أيضا اكتشاف الشواك الأسود في أجزاء مختلفة من الجسم حيث ثنايا الجلد، مثل الراحتين أو الإبطين في كثير من الناس. وبالإضافة إلى اللون المرئي المرتبط بالاضطراب، يقول بعض الناس إن بشرتهم تبدو أكثر سمكا".

ويمكن علاج الشواك الأسود من خلال المشكلة الجذرية، وهي مرض السكري.

نفس حلو مثل الحلوى

يمكن أن تكشف أنفاسنا كيف يقوم الجسم بعملية التمثيل الغذائي للطعام.

وإذا كنت مصابا بداء السكري، فإن رائحة النفس الكريهة يمكن أن تشير إلى الحماض الكيتوني السكري (DKA)، وهو مرض يهدد الحياة إذا تُرك دون علاج.

ويحدث هذا عندما يدخل الجسم في الحالة الكيتونية، وهي حالة تتحقق أيضا مع نظام كيتو الغذائي منخفض الكربوهيدرات.

وعندما لا يكون هناك ما يكفي من الجلوكوز في الجسم لحرق الطاقة، يستخدم الجسم الدهون بدلا من ذلك. وينتج عن ذلك الكيتونات، ومن أعراضها رائحة النفس التي تشبه رائحة الحلويات.

وتشمل المؤشرات الأخرى للحماض الكيتوني السكري، والتي يمكن أن تحدث في غضون 24 ساعة من انخفاض مستوى الجلوكوز في الجسم، زيادة العطش وجفاف اللسان والتبول بشكل منتظم والمرض وآلام البطن.

ألم عند الجماع

يؤثر مرض السكري على العديد من جوانب صحة الشخص، بما في ذلك حياته الجنسية.

ويعد مرض القلاع من أكثر علامات هذه الحالة شيوعا لدى كل من الرجال والنساء.

وقالت الدكتورة أجنيزكا ناليوتشينسكا، استشارية أمراض النساء في RegenLab، إن الجنس قد يكون أيضا غير مريح للغاية بالنسبة للنساء لعدد من الأسباب.

ويزيد مرض السكري من خطر الإصابة بالتهابات المهبل والالتهابات لدى النساء، وكلا هذين العاملين قد يجعلان العلاقة الحميمة غير مريحة.

وأشارت الدكتورة ناليوتشينسكا: "النساء المصابات بداء السكري أيضا أكثر عرضة للإصابة بعدوى المسالك البولية بشكل منتظم (UTIs)، ما قد يؤدي إلى زيادة الألم وعدم الراحة في ممارسة الجنس".

المزاج

هناك أدلة متزايدة تثبت أن مستويات السكر في الدم يمكن أن تؤثر على المزاج.

وقد يتسبب مرض السكري غير الخاضع للسيطرة في الشعور بالارتباك أو القلق أو الانفعال أو نفاد الصبر.

وقالت الدكتورة سنيها كوثاري، استشارية الغدد الصماء في المستشفى العالمي في مومباي، لـ Health Shots: "نظرا لوجود زيادة وانخفاض مستمر في مستويات السكر في الدم، يعاني بعض الأشخاص من تقلبات مزاجية كأعراض مبكرة لمرض السكري".

والعديد من السمات الشائعة لارتفاع مستويات السكر في الدم، مثل الشعور بالتعب، قد تجعلك تشعر أيضا بالضعف كمنتج ثانوي.

دبابيس وإبر

يمكن أن يتسبب داء السكري في تلف الأعصاب (الاعتلال العصبي)، عادة في القدمين، ما يتسبب في الشعور بالوخز أو الألم.

ونحو 10 إلى 20% من الأشخاص الذين تم تشخيص إصابتهم بمرض السكري يعانون بالفعل من بعض تلف الأعصاب المرتبط بالمرض، وفقا لتقارير صحية.

وقال الدكتور رونالد تاملر، مدير معهد ماونت سيناي للسكري السريري، إنه في المراحل المبكرة، قد يكون هذا بالكاد ملحوظا. مضيفا: "قد تشعر بوخز كهربائي غريب في قدميك، أو تضعف الإحساس أو تضعف التوازن".

ويمكن أن يقلل مرض السكري أيضا من تدفق الدم إلى القدمين ويسبب فقدان الإحساس، ما يعني أن الجروح لا تلتئم أيضا.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي