بطولة إنجلترا.. غوارديولا يصف كلوب بـ"غريمي الأكبر" والأخير يرد "إنه الأفضل في العالم"

ا ف ب – الأمة برس
2022-04-08

يلتقي ليفربول ومانشستر على ملعب الاتحاد الاحد في الدوري الانكليزي في مباراة قد تكون مصيرية في تحديد بطل هذا الموسم (ا ف ب)

لندن -  وصف المدرب بيب غوارديولا نظيره الالماني يورغن كلوب بأنه "غريمي الاكبر في مسيرتي"، فيما رد الاخير بأن الإسباني هو "أفضل مدرب في العالم" قبل المباراة القمة المرتقبة بين مانشستر سيتي المتصدر وضيفه ليفربول الاحد في الدوري الانكليزي الممتاز لكرة القدم والتي قد تكون مصيرية في تحديد هوية البطل هذا الموسم.

ويدخل الفريقان المباراة على ملعب "الاتحاد" وسيتي يتقدم منافسه بنقطة واحدة قبل ثماني مراحل من نهاية الدوري.

تنافس الفريقان مرات عدة في السنوات الاخيرة على اللقب المحلي ولا يبدو أن الامور ستختلف هذه المرة.

قال غوادريولا خلال المؤتمر الصحافي على هامش القمة "في السنوات الخمس الاخيرة، لقد كانوا المنافس الاكبر. كانوا منافسين رائعين ومذهلين وجمعتنا مباريات رائعة".

وتابع "يورغن كمدرب، هو الغريم الاكبر في مسيرتي وأعتقد أن ما يقدمه الفريقان جيد لكرة القدم".

وأضاف المدرب الذي قاد سيتي الى ثلاثة ألقاب في الدوري في السنوات الاربع الاخيرة "باستثناء العام الذي حققنا فيه 100 نقطة (2018)، فإن (الاعوام) الاخرى كانت متقاربة. هذا لأنهم فريق جيد وآمل أنهم يفكرون ذلك تجاهنا".

وتابع غوارديولا الذي تواجه مع كلوب في ألمانيا عندما كان مدربًا لبايرن ميونيخ والاخير لبوروسيا دورتموند "سأتذكر الفترة التي قضيتها هنا، عندما أعتزل وألعب الغولف، سأتذكر أن غريمي الاكبر كان ليفربول حتمًا".

من جهته، رأى كلوب الذي قاد ليفربول الى لقب الدوري عام 2020 منهيًا صيامًا للفريق دام ثلاثين عامًا "بيب هو المدرب الافضل في العالم وأعتقد أننا جميعًا نتفق على ذلك، وربما هي صدفة أن الامور لم تسر كما ينبغي في دوري الابطال حتى الآن".

وتابع "إذا كان أحد يشكك به، فلا أعلم كيف يمكن لذلك أن يحدث"، في إشارة الى انتقاد البعض لغوارديولا لعدم فوزه بدوري الابطال منذ رحيله عن برشلونة الذي فاز معه باللقب القاري عامي 2009 و2011.

ردّ غوارديولا "شكرًا جزيلا ولكنني لست كذلك. أود أن أقول له إنني الافضل ولكني لست كذك...يورغن يجعل عالم كرة القدم مكانًا أفضل بهذه الرسالة والطريقة التي يلعب بها فريقه. إنه منافس رائع".

واعتبر كلوب أن "لا مباراة في عالم كرة القدم يمكن مقارنتها باللعب أمام سيتي لأنهم أقوياء في كل الجوانب. ليست لديهم نقاط ضعف".

وأضاف أنه على مر السنين "دفعنا بعضنا البعض لتحقيق نقاط رائعة. إنه أمر جنوني. لم أكن أتخيل أن هكذا أمور ممكنة خاصة في هذا الدوري"، مضيفًا "الثبات الذي أظهره الفريقان في هذه الفترة جنوني".

من جهته، قلّل الاسباني من إمكانية أن تكون هذه المواجهة حاسمة للقب "ستكون مباراة هائلة، ونقاط ثلاث مهمة ولكن تتبقى سبع مباريات، 21 نقطة والعديد من الامور كدوري الابطال وكأس إنكلترا".

ويتجدد لقاء الفريقين السبت المقبل على ملعب ويمبلي في نصف نهائي كأس إنكلترا في مسعى ليفربول للرباعية وسيتي للثلاثية، بعد أن أحرز الاول لقب كأس الرابطة هذا الموسم وفاز 3-1 في ذهاب الدور ربع النهائي من دوري الابطال على بنفيكا في البرتغال والثاني على أرضه 1-صفر ضد أتلتيكو مدريد الاسباني.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي