بعثة الاتحاد الأوروبي لمراقبة الانتخابات في لبنان تؤكد اعتماد مبدأ الحياد وعدم التدخل

د ب أ - الأمة برس
2022-04-07

شاب لبناني يشارك في قطع طريق رئيسي في بيروت خلال تظاهرة احتجاجية في 29 تشرين الثاني/نوفمبر 2021 على وقع الأزمة الاقتصادية غير المسبوقة التي تعصف بلبنان منذ أكثر من عامين (أ ف ب)

بيروت -أكدت بعثة الاتحاد الأوروبي لمراقبة الانتخابات النيابية في لبنان اعتماد مبدأ الحياد، والالتزام بمراقبة العملية من دون أي نوع من التدخل فيها.

جاء ذلك خلال استقبال رئيس الحكومة اللبناني نجيب ميقاتي البعثة برئاسة جيورجي هولفيني، حيث ناقش الطرفان  آلية مراقبة الانتخابات النيابية المقبلة، حسب بيان صادر عن رئاسة مجلس الوزراء.

 وقال هوليفني، بعد اللقاء " لقد التقينا ميقاتي الذي كانت لنا معه مناقشة مطولة حول آلية مراقبة الانتخابات النيابية المقبلة، وقد عرضتُ له الهدف الرئيس لمهمة بعثة الاتحاد الأوروبي".

وأعلن أن " مهمة بعثة الاتحاد الأوروبي ترتكز على  القيام بعمل المراقبة بحرفية واستقلالية، على أن يغطي نطاق عملها كامل مراكز الاقتراع في كل المناطق اللبنانية، وخبرتنا ترتكز لعمليات مماثلة قمنا بها في أكثر من 15 دولة أوروبية".

 وشدد على أهمية الحوار في أي نوع من الخطاب، مشيرا إلى انهم سيواصلون جولاتهم  ولقاءاته مع المسؤولين السياسيين والأحزاب وسائر القوى اللبنانية للتعرّف إليها وتعريفها على مهمتهم المحددة بمراقبة الانتخابات المقبلة.

يذكر أن الانتخابات النيابية سوف تجري للمقيمين في لبنان في  15 أيار/ مايو  المقبل،  وفي 15 آذار/مارس أقفل باب الترشيح إلى الانتخابات النيابية العامة، وقد بلغ عدد المرشحين 1043 مرشحاً بزيادة 77 مرشحاً عن عام 2018 بينهم 155 مرشحة.

وأقفل باب تسجيل اللوائح الانتخابية يوم الاثنين ، وبلغ عدد اللوائح 103 تضمّ 718 مرشّحاً يتنافسون على 128 مقعداً انتخابياً في كل لبنان، بعد انسحاب 42 مرشحاً، فيما 284 مرشحاً لم ينضموا إلى أي لائحة وعليه اعتبروا في عداد المنسحبين .







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي