خروج الرئيس البرازيلي جايير بولسونارو من المستشفى اليوم

د ب أ - الأمة برس
2022-04-06

الرئيس البرايلي جايير بولسونار (فيس بوك)

 ريو دي جانيرو - ذكرت تقارير إعلامية محلية  أنه تم نقل الرئيس البرايلي جايير بولسونارو مجددا  للمستشفى لفترة قصيرة .

وكان بولسونارو / 67 عاما/ في طريقه لحضور فعاليات متعلقة بحزبه في برازيليا. لكنه لم يظهر هناك، وبدلا من ذلك توجه إلى مستشفى عسكري بعد إصابته بألم في المعدة، وفقا لما ذكره موقع "جي وان" و"صحيفة فولها دي ساو باولو"، نقلا عن المتحدث الحكومي فابيو فاريا.

وذكرت وسائل الاعلام لاحقا أنه أمضى الليلة في المستشفى وخرج اليوم الثلاثاء.

ونقلت وسائل الاعلام عن زوجته ميشيل القول إنه بخير.

وكان قد تم نقل بولسونارو للمستشفى في ساو باولو في كانون الثاني/يناير الماضي للعلاج من الانسداد المعوي.

كما عولج الرئيس البرازيلي من نفس الحالة الطبية في تموز/يوليو الماضي.

ويقول الرئيس البرازيلي إن هذه المشاكل متعلقة بجروح أصيب بها خلال هجوم بسكين خلال الحملة الانتخابية عام 2018.

ويذكر أنه في تلك الواقعة قام شخص مضطرب بطعن بولسونارو، مما أسفر عن إصابته في البطن، وخضوعه لعدة عمليات.

وتجري البرازيل انتخابات رئاسية في تشرين الأول/اكتوبر المقبل، ويخوض بولسونارو الانتخابات للفوز بفترة رئاسة ثانية.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي