مبيعات فولكس فاجن في أمريكا تسجل تراجعا قويا في الربع الأول

د ب أ - الأمة برس
2022-04-04

شعار فولكس فاجن-ويكيبيديا

هيرندون - أعلنت مجموعة فولكس فاجن أن مبيعاتها في الولايات المتحدة في الربع الأول، تأثرت بقوة بسبب استمرار النقص في الرقائق ومشاكل التوريد على مستوى العالم.

وأوضحت فولكس فاجن في بيان صادر اليوم الاثنين، أن مبيعاتها في السوق الأمريكية وصلت في الربع الافتتاحي إلى نحو 65 ألف سيارة بتراجع بنسبة 5ر28% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

وكانت المبيعات تراجعت على نحو ملحوظ في الولايات المتحدة في الربع الختامي في 2021.

كانت فولكس فاجن سجلت خسائر قوية في مبيعات كل الموديلات المهمة تقريبا في الربع الأخير، حيث كانت سيارتا الدفع الرباعي الرياضيتان تيجوان واطلس اللتان تتمتعان بشعبية قوية في الولايات المتحدة، واللتان استفادت منهما فولكس فاجن في العام الماضي، قد سجلتا خسائر قوية مثل تلك التي سجلتها السيارة جيتا والسيارة باسات.

في المقابل، حققت مبيعات السيارة الكهربائية آي دي.4 ارتفاعا قوية بنسبة 481% ،حيث وصلت مبيعاتها إلى 2755 قطعة غير أن إسهام هذا العدد في مبيعات فولكس فاجن الإجمالية يعد قليلا.

كانت شركتا أودي وبورشه المملوكتان لمجموعة فولكس فاجن، أعلنتا يوم الجمعة الماضي إحراز نتائج ضعيفة في السوق الأمريكية في الربع الأول، حيث تراجعت مبيعات بورشه بعد النتائج القوية في الربع الأول من 2021 ووصلت إلى 13 ألف و42 سيارة بتراجع بنسبة 25%، كما سجلت مبيعات أودي تراجعا بنسبة 35% لتصل إلى 35 ألف و505 سيارة.

في المقابل، حققت مبيعات المنافسة "بي إم دبليو" ارتفاعا بنسبة 2ر3% لتصل إلى 73 ألف و714 سيارة.







كاريكاتير

إستطلاعات الرأي