شركة "طاقة" الإماراتية تعتزم زيادة إنتاجها من الكهرباء بـ 66% بحلول 2030

د ب أ – الأمة برس
2022-03-28

العلم الإماراتي (وام)

أبوظبي: تعتزم شركة أبوظبي الوطنية للطاقة (طاقة)، التي تعد إحدى أكبر شركات المرافق المتكاملة في المنطقة، والمدرجة في سوق أبوظبي للأوراق الماليّة، زيادة قدراتها الإنتاجية في مجال توليد الكهرباء داخل دولة الإمارات بأكثر من 66% لتصل إلى 30 جيجاواط بحلول عام 2030.

ونقلت صحيفة "الرؤية" الاقتصادية الإماراتية اليوم الاثنين عن الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب للشركة جاسم حسين ثابت القول: إن الشركة أحرزت تقدما ملحوظا في مشروعها لإزالة الكربون من العمليات البحرية لشركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك).

وقال :"نعمل بشكل مشترك مع كل من أدنوك والشركة الكورية للطاقة الكهربائية كيبكو، وشركة كيوشو للطاقة الكهربائية اليابانية، وشركة الكهرباء الفرنسية إي دي إف، لإنشاء شبكة كهرباء تحت مياه البحر تربط حقول أدنوك البحرية بشبكة كهرباء أبوظبي البرية، ومن شأن هذه الشبكة أن تضمن إمداد عمليات أدنوك البحرية بطاقة أكثر كفاءة وصديقة للبيئة".

وأشار إلى أن "طاقة" التزمت باستثمار 40 مليار درهم إضافية في البنية التحتية لقاعدة أصولها وشركاتها في قطاع النقل والتوزيع لضمان مواصلتها توفير خدمات المياه والكهرباء لمتعامليها بشكل آمن وموثوق.

وتُعد طاقة إحدى الشركات العشر الكبرى للمرافق المتكاملة في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا، إذ حققت عام 2021 إيرادات بلغت 7ر45 مليار درهم (الدولار يعادل 67ر3 درهم)، ودخلا صافيا قدره ستة مليارات درهم.

وتوقّع ثابت أن يشهد الاستثمار في قطاع الطاقة نموا ملحوظا في المستقبل القريب، لسببين أساسيين، هما تلبية الطلب المتزايد على الطاقة، وتحقيق أهداف الحكومات المرتبطة بإزالة الكربون من عمليات الإنتاج.







كاريكاتير

إستطلاعات الرأي