مدينة ساو باولو البرازيلية ترفع حالة الطوارئ المرتبطة بكورونا

د ب أ - الأمة برس
2022-03-27

البرازيل تشترط التطعيم أو التعافي من كورونا لدخول البلاد(د ب أ)

ساو باولو - رفعت ساو باولو، أكبر مدينة في البرازيل، حالة الطوارئ المرتبطة بمكافحة فيروس كورونا، وذلك بعد عامين من فرضها.

ودخل التغيير حيز التنفيذ مع نشره في الجريدة الرسمية للمدينة يوم أمس السبت 26 مارس 2022م  (بالتوقيت المحلي).

وتشير أحدث البيانات بالمدينة إلى أن معدل إشغال أسرّة العناية المركزة المخصصة لمرضى كورونا بلغ 26% .

وكانت موجة من الجائحة قد خرجت عن السيطرة في شهري آذار/مارس ونيسان/أبريل من العام الماضي، ما أدى إلى انهيار النظام الصحي بالمدينة التي تعد المركز المالي والثقافي للبرازيل، وحمَل السلطات فيها على حفر مقابر جماعية.

ولكن مع توسع حملة التطعيم، تراجع عدد الوفيات بصورة كبيرة.

وتقول ساو باولو إنها لقحت بالكامل 100% من سكانها البالغين، وتُطلق على نفسها اسم "عاصمة التطعيم في العالم".

أما في البرازيل ككل، فقد تجاوز معدل التطعيم 70% .

وتشير البيانات الرسمية إلى أن ما يقرب من 30 مليون شخص في البرازيل أصيبوا بفيروس كورونا. كما أن البلاد تأتي في المرتبة الثانية، بعد الولايات المتحدة، من حيث إجمالي عدد الوفيات الناتجة عن الإصابة بالفيروس حول العالم، إذْ توفي بها أكثر من 650 ألف شخص. ويقدر عدد سكان البرازيل بنحو 210 ملايين نسمة.

وساو باولو هي أكبر مدينة في البرازيل وفي أمريكا الجنوبية ككل، ويقدر عدد سكانها بأكثر من 3ر12 مليون نسمة.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي