الرقي التقني وأناقة التصميم.. ساعة "تراديسيونل توربيون"..

زهرة الخليج
2022-03-26

الساعة هي مرآة الشخصية، لذا لا بدّ من اختيارها بعناية فائقة، وانتقائها بتصاميم عملية وراقية وأنيقة، تتناسب مع كافة المناسبات.

وتنطبق هذه المواصفات على ساعة "تراديسيونل توربيون" من "ڤاشرون كونستنتان" الجديدة، التي صممت لتجمع الرقي التقني بأناقة التصميم في طراز مفعم بروح الأنوثة.

وزودت ساعة "تراديسيونل توربيون" للمرة الأولى بحركة توربيون ذاتية التعبئة، وهي ميزة فريدة لن تجديها في أي ساعة أخرى، حيث أرادت "ڤاشرون كونستنتان" تسليط الضوء على وظيفة التوربيون الرائعة عبر الأناقة الأنثوية.

وتتوفر ساعة "تراديسيونل توربيون" بطراز من الذهب الوردي عيار 18 قيراطاً مرصعاً بالألماس المستدير مع ميناء من عرق اللؤلؤ، أو طراز آخر من الذهب الأبيض مرصعاً بألماسات مستديرة.

وتأتي ساعة "تراديسيونل توربيون" المضادة للماء، بأحجام متوازنة، وبعلبة جديدة يبلغ قطرها 39 ملم، وإطار غير ظاهر وخلفية مخددة. وتتخلل ميناء الساعة دائرة من مسار الدقائق مع عقارب على شكل دوفين.

وتعمل ساعة "تراديسيونل توربيون" على إيقاع حركة كاليبر 2160 من صنع الدار، وتضمن الموثوقية والدقة والبراعة المعززة بتشطيبات صناعة الساعات اليدوية الراقية.

ساعة تراديسيونل توربيون 

تتألق العلبة الكلاسيكية بحجم 39 ملم والمصنوعة من الذهب 5 بواسطة 208 ألماسات مستديرة مثبتة على الحافة، والعلبة العلوية والعروات. ويوفر ميناؤها الوردي 18 قيراطاً من عرق اللؤلؤ الجذاب خلفية قزحية الألوان لنظام التوربيون، وتحيط به مجموعة من 46 ماسة مستديرة. 

وتلتف هذه التركيبة المبهجة حول المعصم بشريط من الساتان الرمادي مؤمن بمشبك ألماسي قابل للطي، بالإضافة إلى حزام رمادي آخر من جلد التمساح.

تراديسيونل توربيون جولري

هذه الساعة المرموقة المصنوعة من الذهب الأبيض عيار 18 قيراطاً، تعيد ترجمة تراث مجموعة "تراديسيونل" من خلال علبة دائرية أنيقة يبلغ قطرها 39 ملم، وإطار نحيف وميناء مرصع٬ وتترصع بـ559 ألماسة مستديرة وقطع باغيت يبلغ مجموعها أكثر من 6.5 قراريط.

وتلتف هذه الساعة حول معصم اليد بحزام من الساتان الأزرق مؤمن بمشبك من الذهب قابل للطي من الذهب، وتأتي مع حزام أزرق ثانٍ من جلد التمساح.

ويمكن وصف ساعة "تراديسيونل توربيون" بالتحفة الثمينة، وبجزء لا يتجزأ من التراث الجمالي لمجموعة "ڤاشرون كونستنتان"، لما فيها من تفاصيل دقيقة تبهر العين.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي