بورما تعاود استقبال السياح الأجانب

أ ف ب - الأمة برس
2022-03-21

مصلون متجمعون أمام معبد شويداغون في رانغون في 19 كانون الثاني/يناير 2020 (ا ف ب)رانغون - تعاود بورما استقبال رحلات الركاب الدولية اعتبارا من 17 نيسان/أبريل، على ما أعلن الجيش السبت بعد عامين من إغلاق البلد أمام السياح الأجانب مع تفشي كوفيد-19.
وأفادت اللجنة المركزية المكلفة مكافحة الوباء في بيان "سنعيد تسيير كل الرحلات الدولية في 17 نيسان/أبريل، مشيرة إلى تراجع عدد الإصابات ومؤكدة أن الرحلات ستكون منتظمة.

وجاء في البيان أن القرار يهدف إلى "تحسين قطاع السياحة وتسهيل السفر على الأشخاص الوافدين لزيارة بورما".

وأغلق البلد الواقع في جنوب شرق آسيا حدوده في آذار/مارس 2020 عند بدء تفشي فيروس كورونا سعيا لاحتواء موجة الإصابات.

وازدادت عزلة بورما بعد الانقلاب العسكري العام الماضي والتظاهرات التي تلته وقوبلت بحملة قمع دامية، ما أثار أزمة كبيرة للاقتصاد والقطاع السياحي تحديدا.

وأوضحت الوزارة أنه سيطلب من الوافدين الذي يتحتم عليهم أن يكونوا ملقحين بالكامل، الخضوع لحجر صحي لمدة أسبوع وإجراء فحصين لكشف الإصابة.

ووصلت حصيلة الإصابات اليومية في بورما إلى 40 ألف إصابة عند ذروة تفشي الوباء العام الماضي وسجل البلد حصيلة إجمالية تقارب عشرين ألف وفاة.

كذلك، أدت موجة العنف التي تلت الانقلاب العسكري إلى مغادرة الكثير من الشركات الأجنبية.

وقتل أكثر من 1600 شخص واعتقل 11 ألفا خلال قمع التظاهرات المعارضة للانقلاب العسكري، وفق مجموعة محلية.

وأعلن المجلس العسكري في نهاية العام الماضي أنه يعتزم إعادة فتح البلاد أمام الزوار الأجانب خلال العام 2022 على أمل الاستفادة من الأعياد التقليدية المحلية الكثيرة خلال هذه الفترة.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي