الداخلية التونسية تفكك خلية موالية لداعش تطلق على نفسها "الموحدون"

د ب أ- الأمة برس
2022-03-16

أودت تلك الهجمات بحياة العشرات من السياح الأجانب والعناصر الأمنية وتسببت في تداعيات كارثية على القطاع السياحي (أ ف ب)

تونس: أعلنت وزارة الداخلية التونسية، الأربعاء 16مارس2022، الكشف عن خلية إرهابية تطلق على نفسها "الموحدون".

وأفادت الداخلية بأن وحدات مكافحة الإرهاب كشفت في عملية استباقية عن عناصر الخلية وعددهم ستة ينشطون جنوب البلاد في تطاوين ويتزعمهم عنصر تكفيري غير معروف.

وبحسب المعلومات التي قدمتها الوزارة ، بايع عناصر الخلية تنظيم داعش المتطرف كما خطّطوا لصناعة مواد متفجرة وسموم لاستغلالها في القيام بعمليات نوعية.

ويخضع عناصر الخلية إلى التحقيق بالقطب القضائي لمكافحة الإرهاب وصدرت ضدهم بطاقات إيداع بالسجن.

والأسبوع الماضي قال وزير الداخلية توفيق شرف الدين إن مكافحة الإرهاب في تونس باتت "تحت السيطرة تماما" مع تحقيق الأجهزة الأمنية لنجاحات نوعية، مضيفا أنها "نجاحات كبير جدا لم تتحقق اطلاقا في السابق".

وتقلص هامش تحرك الإرهابيين بشكل كبير في أعقاب هجمات إرهابية دامية على مدى العقد الأخير أبرزها في عام 2015 عندما تعرضت تونس لهجوم على متحف باردو وآخر في نزل امبريال بسوسة وهجوم ثالث استهدف حافلة للأمن الرئاسي.

وأودت تلك الهجمات بحياة العشرات من السياح الأجانب والعناصر الأمنية وتسببت في تداعيات كارثية على القطاع السياحي.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي