حزب الله: واشنطن تحاول طرح "إشارات تطبيعية" بين لبنان إسرائيل

الاناضول
2022-03-05

بين لبنان وإسرائيل، منطقة متنازع عليها تبلغ 860 كم مربعا، بحسب الخرائط المودعة من جانب لبنان وإسرائيل لدى الأمم المتحدة (أ ف ب)

بيروت: قال النائب محمد رعد رئيس الكتلة التي تمثل جماعة "حزب الله" في البرلمان اللبناني السبت، إن واشنطن تحاول طرح "إشارات تطبيعية" مع إسرائيل فيما يتعلق بمسألة ترسيم الحدود البحرية.

كلام رعد جاء خلال احتفال أقامه "حزب الله" (حليف إيران) في بلدة سحمر بمنطقة "البقاع الغربي" جنوب غربي لبنان، بحسب ما أفادت وكالة الإعلام اللبنانية الرسمية.

وقال رعد: "لا يعنينا في كل ما يجري الحديث عنه من ترسيم للحدود البحرية، ونحن قلنا أنها مسؤولية الدولة، لكن ما يعنينا هو التسلل التطبيعي بالاستفادة من موضوع ترسيم الحدود من أجل بداية أخذ ورد مع العدو الإسرائيلي".

وأضاف أن "الوسيط الأمريكي (آموس هوكشتاين) يحاول أن يسوق ذلك من خلال أطروحاته وما تستبطنه من إشارات تطبيعية حاضرا ومستقبلا".

والسبت، أفادت صحيفة "الأخبار" اللبنانية (خاصة) أن الحكومة اللبنانية قررت تأليف لجنة تضم 8 أعضاء لدراسة عرض تقدم به هوكشتين لحل مسألة ترسيم الحدود بين لبنان وإسرائيل.

وقالت الصحيفة إن العرض يقترح حصول لبنان على الخط 23، كما يقترح قيام شركة "توتال" الفرنسية من الجانب اللبناني وشركة "هاليبرتون" الأميركية من الجانب الآخر بإدارة الحقول المشتركة.

وبين لبنان وإسرائيل، منطقة متنازع عليها تبلغ 860 كم مربعا، بحسب الخرائط المودعة من جانب لبنان وإسرائيل لدى الأمم المتحدة، وتعد هذه المنطقة غنية بالنفط والغاز.

 







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي