بطولة فرنسا: نانت يكرم وفادة سان جرمان ويعكر فرحته بالفوز الأوروبي

ا ف ب - الأمة برس
2022-02-19

لاعبو نانت يحتفلون بهز شباك باريس سان جرمان في الدوري الفرنسي في 19 شباط/فبراير 2022.(ا ف ب)

أكرم نانت وفادة ضيفه باريس سان جرمان وعكَّر فرحته بالفوز على ريال مدريد الاسباني في ذهاب ثمن نهائي مسابقة دوري أبطال أوروبا، عندما تغلب عليه 3-1 السبت  في المرحلة الخامسة والعشرين من بطولة فرنسا لكرة القدم.

وحسم نانت نتيجة المباراة بشكل كبير في شوطها الأول بتسجيله الأهداف الثلاثة عبر راندال كولو مواني (4) وكنتان ميرلان (16) ولودوفيك بلاس (45+6 من ركلة جزاء)، قبل أن يقلص البرازيلي نيمار الفارق مطلع الشوط الثاني (47) ثم عاد وأهدر ركلة جزاء في الدقيقة 59.

وهو الفوز الـ30 لنانت في تاريخ مواجهاته لباريس سان جرمان مقابل 49 خسارة و24 تعادلا.

وألحق نانت الخسارة الثانية بباريس سان جرمان في الدوري هذا الموسم بعد الاولى امام رين صفر-2 في الثالث من تشرين الأول/أكتوبر الماضي، لكنها لم تؤثر على صدارته حيث بقي في المركز الاول برصيد 59 نقطة وبفارق 13 عن مرسيليا الثاني الذي يستضيف كليرمون الأحد، فيما لحق نانت بليون في المركز الخامس مؤقتا برصيد 38 نقطة.

ودخل باريس سان جرمان المباراة منتشيا بفوز على ريال مدريد 1-صفر الثلاثاء في "بارك دي برانس" في ذهاب ثمن نهائي مسابقة دوري ابطال اوروبا، لكنه دفع ثمن التغييرات الستة التي أجراها مدربه الارجنتيني ماوريسيو بوكيتينو على التشكيلة القارية رغبة منه في إراحة نجومه.

ودفع بوكيتينو بقوته الضاربة في الهجوم ويتعلق الأمر بالثلاثي نيمار الذي لعب أساسيا للمرة الاولى منذ تعافيه من الاصابة التي ابعدته طويلا عن الملاعب وتحديدا منذ أواخر تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، والنجم الأرجنتيني ليونيل ميسي وكيليان مبابي صاحب هدف الفوز في مرمى النادي الملكي في الوقت بدل الضائع.

وجلس المغربي أشرف حكيمي والارجنتينيان أنخل دي ماريا ولياندرو باريديس والحارس الايطالي جانلويجي دوناروما والبرتغاليان دانيلو بيريرا ونونو منديش على دكة البدلاء بعدما كانوا اساسيين الثلاثاء.

وكان باريس سان جرمان المبادر بتهديد مرمى المضيف عندما مرر نيمار كرة خلف الدفاع داخل المنطقة إلى الإسباني خوان برنات المنفرد، فسددها قوية ابعدها الحارس البان لافون قبل ان يشتتها الدفاع (3).

ورد نانت بهجمة مرتدة منسقة تبادل على اثرها النيجيري موزيس سايمون ومواني الكرة في منتصف الملعب قبل أن يمررها الأول إلى الثاني داخل المنطقة، فانفرد بالحارس الكوستاريكي كيلور نافاس ولعبها بين قدميه (4).

وكاد البرازيلي أندري جيروتو يفعلها بتسديدة قوية من خارج المنطقة تصدى لها نافاس على دفعتين (13).

وعزز نانت تقدمه بتسديدة رائعة لكنتان ميرلان بيسراه من داخل المنطقة أسكنها الزاوية اليمنى البعيدة لمرمى نافاس (16).

وكاد مبابي يقلص الفارق عندما تلقى كرة على طبق من ذهب من نيمار داخل المنطقة فلعبها زاحفة ابعدها الحارس لافون (19).

ورد نانت بكرة عرضية لسايمون الى مواني تابعها بيمناه بجوار القائم الايسر (20).

وتابع لافون تألقه بتصديه لانفراد السنغالي ادريسا غيانا غي اثر تمريرة متقنة من ميسي (26)، ثم تصدى ببراعة لتسديدة نيمار اثر تمريرة من مبابي وانفراد (28).

وأهدر موزيس فرصة اضافة الهدف الثالث عندما تلقى كرة داخل المنطقة فانفرد بنافاس وسدد في جسمه لتتحول الكرة الى ركنية (29).

وجرب لودوفيك بلاس حظه بتسديدة قوية بعيدة مرت بجوار القائم الايسر (36).

وتلقى نانت ضربة موجعة بطرد دينيس أبياه اثر عرقلته مبابي لحظة توغله داخل المنطقة لكن الحكم ميكايل لوساج تراجع ومنحه البطاقة الصفراء بعد اللجوء الى حكم الفيديو المساعد "في أيه آر" (44).

وعاد الحكم مرة ثانية الى الـ"في أيه آر" ليحتسب ركلة جزاء اثر لمسة يد على الدولي الهولندي جورجينيو فينالدوم (45+4)، فانبرى لها بلاس بنجاح مسجلا الهدف الثالث (45+6).

ونجح نيمار في تقليص الفارق مطلع الشوط الثاني اثر تلقيه كرة من ميسي داخل المنطقة فتلاعب بالمدافع الكاميروني جان شارل كاستيليتو وسددها بيمناه داخل المرمى (47).

وتوغل مبابي داخل المنطقة اثر كرة من نيمار سددها قوية بيمناه ابعدها الحارس لافون الى ركنية (54).

وحصل مبابي على ركلة جزاء اثر عرقلته من قبل أبياه داخل المنطقة، فانبرى لها نيمار سهلة بيمناه تصدى لها لافون (59)، ليحذو حذو ميسي الذي كان أهدر ركلة جزاء في المباراة ضد ريال مدريد.

وأهدر مبابي كرة سهلة اثر دربكة أمام المرمى فسدد فوق الخشبات الثلاث (73).

وتابع لافون تألقه وتصدى لتسديدة البديل الالماني يوليان دراكسلر (84).

- تعادل مخيب لليون -

وسقط ليون الساعي الى التواجد بين الثلاثة الاوائل لضمان المشاركة في مسابقة دوري ابطال اوروبا الموسم المقبل، في فخ تعادل مخيب أمام مضيفه لنس 1-1 في ظروف مناخية صعبة بين رياح قوية وأمطار غزيرة.

وكان لنس البادئ بالتسجيل عبر جوناثان كلوس في الدقيقة 13، وأدرك ليون التعادل قبل نهاية الشوط الأول بدقيقة واحدة عبر الزيمبابوي تينو كاديويري.

واكتفى ليون بنقطة واحدة صعد بها مؤقتا الى المركز الخامس برصيد 38 نقطة بفارق نقطة واحدة امام شريكيه السابقين رين وموناكو اللذين يلعبان الأحد مع تروا وبوردو تواليا، وأمام لنس الذي ارتقى الى المركز الثامن مؤقتا.

وهو التعادل الاول لليون في مبارياته الست الاخيرة التي حققها فيها اربعة انتصارات، وجاء أمام فريق يصارع بدوره على حجز احدى البطاقات القارية.

ويتخلف ليون بفارق أربع نقاط عن نيس الثالث لذي يلعب الأحد مع أنجيه.

ويلعب الأحد أيضا نيس مع أنجيه، ولوريان مع مونبلييه، ورينس مع بريست، وسانت اتيان مع ستراسبورغ، ومرسيليا مع كليرمون فيران.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي