طالبان تطلق سراح ناشطات أفغانيات

د ب أ - الأمة برس
2022-02-12

تظاهرة نسائية في شوارع كابول في 16 كانون الثاني/يناير 2022 (ا ف ب)

كابول - أطلقت حركة طالبان سراح ثلاث ناشطات أفغانيات، كن قد اعتقلن قبل ثلاثة أسابيع.

وتردد أنه تم إطلاق سراح باروانا إبراهيم خيل وتامانا زارياب بارياني وامرأة أخرى، أمس الجمعة 11 فبراير 2022م ، لكن التقارير بشأن الأخيرة، لم يتم تأكيدها بعد، حسب ما ذكرته وكالة "خاما برس" الأفغانية للأنباء اليوم السبت.

وتم إطلاق سراح النساء، بعد تنظيم مظاهرات مناهضة لطالبان ومؤيدة للمرأة، في كابول.

وأثارت القضية قلق الأمم المتحدة بشكل بالغ ودعت إلى إطلاق سراح النساء.

ومن جهة أخرى، أعلنت إمارة أفغانستان الإسلامية أنه تم إطلاق سراح أجنبيين، تم اعتقالهما، بسبب عدم حيازتهما بطاقات هوية وتصاريح عمل ووثائق ذات صلة، بعد تحديد هوياتهما.

ونقلت وكالة "خاما برس" الأفغانية للأنباء عن ذبيح الله مجاهد، المتحدث باسم إمارة أفغانستان الإسلامية، قوله في منشور على موقع التواصل الاجتماعي(تويتر) إنهما في وضع جيد وعلى اتصال مستمر مع أسرتيهما.

كان قد تم اعتقال الأجنبيين وزميليهما الأفغانيين، أمس الجمعة، وإيداعهما في سجن تابع لحركة طالبان، لساعات، قبل إطلاق سراحهما.

وقالت المفوضية العليا للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، في منشور على موقع "تويتر" : " نشعر بالارتياح لتأكيد نبأ الإفراج ،فى كابول، عن الصحفيين اللذين كانا في مهمة عمل مع المفوضية والمواطنين الأفغان العاملين معهما " .

وفرضت طالبان قيودا على وسائل الإعلام وحرية التعبير منذ استعادتها السيطرة على البلاد في آب/ أغسطس الماضي.

وتحتجز الحركة المتشددة باستمرار محتجين وناشطات معنيات بحقوق المرأة وصحفيين، وكشف بعد الافراج عنهم عن تعرضه لإساءة المعاملة والتعذيب .









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي