الداخلية التونسية تحذر من خرق حظر التظاهر عشية إحياء ذكرى اغتيال السياسي شكري بلعيد

د ب أ- الأمة برس
2022-02-05

يتهم حزب بلعيد وأحزاب أخرى قريبة منه القضاء بالتستر على حقائق. كما توجه اتهامات لحزب حركة النهضة التي قادت الحكومة في 2013 بالمسؤولية السياسية في الاغتيال (أ ف ب)

تونس: حذرت وزارة الداخلية التونسية، السبت 5فبراير2022، من التظاهر في الشارع عشية إحياء الذكرى التاسعة لاغتيال السياسي الراحل شكري بلعيد.

ويأتي تحذير وزارة الداخلية على خلفية قرار سابق للسلطات بمنع التظاهر والتجمعات بجانب حظر تجوال ليلي منذ 13 كانون الثاني/يناير الماضي من أجل الحد من تفشي فيروس كورونا.

وقالت وزارة الداخلية في بيان لها إنه يتعين على المواطنين "ضرورة الالتزام بالقرارات المنبثقة عن الاجتماع الوزاري المتعلّقة بالتوقّي من انتشار فيروس "كورونا" والتي تم التمديد فيها لمدة أسبوعين حفاظا على سلامة كافة المواطنين خاصة منع التظاهرات للعموم بالفضاءات المفتوحة والمغلقة".

وتحيي أحزاب ومنظمات غدا الأحد ذكرى اغتيال السياسي وأمين عام حزب الوطنيين الديمقراطيين شكري بلعيد عبر التجمع قرب مقر سكنه في منطقة المنزه القريبة من وسط العاصمة، وهو المكان الذي اغتيل فيه بالرصاص على أيدي متشددين. كما ستنفذ وقفة احتجاجية وسط العاصمة تونس.

ويتهم حزب بلعيد وأحزاب أخرى قريبة منه القضاء بالتستر على حقائق. كما توجه اتهامات لحزب حركة النهضة الإسلامية التي قادت الحكومة في 2013 بالمسؤولية السياسية في الاغتيال، وهو ما ترفضه الحركة.

 

 

 







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي