تفويض شركة "وورنر" إدارة المجموعة الموسيقية الكاملة لجاك بريل

ا ف ب - الأمة برس
2022-01-31

المغني البلجيكي جاك بريل يدخن سيجارة في حجرته على هامش حفلة موسيقية في قاعة الأولمبيا الشهيرة في باريس في السابع من تشرين الأول/أكتوبر 1966(ا ف ب)

فوّضت فرانس بريل شركة "وورنر ميوزيك" إدارة الإرث الفني لوالدها المغني البلجيكي الشهير جاك بريل، مع حفاظ الابنة على حقوق الملكية والإدارة خلافا لما حصل في حالة ديفيد بووي الذي باع كامل حقوق أعماله، على ما أعلنت الجهات المعنية بالصفقة الأحد لوكالة فرانس برس. 

وقالت فرانس بريل لوكالة فرانس برس "أنا أعارض بالكامل هذه المناورات (صفقات بيع حقوق أعمال بوب ديلان أو ديفيد بووي). لن أستطيع يوما بيع حقوق أعمال والدي الكاملة، لم أصبح مريضة عقليا، هذه شراكة بهدف الإفادة من شبكة وورنر العالمية".

وأوضح رئيس "وورنر تشابل ميوزيك" بفرعها الفرنسي ماتيو تيسييه لوكالة فرانس برس أن الصفقة "ليست عملية استحواذ. فيما استحوذت وورنر تشابل على حقوق أعمال بووي الموسيقية الكاملة، هنا، تحتفظ (شركة) +إصدارات جاك بريل+ (بإدارة فرانس بريل) بالملكية الفكرية والحقوق".

وأضاف "لدينا تفويض لتمثيلهم والتأكد نيابة عنهم من حسن تحصيل الحقوق وإعطائهم انتشارا ومدّهم باقتراحات استخدام (أفلام أو عروض على سبيل المثال)".

وكانت "وورنر تشابل" تشارك قبلا مع شركة "إصدارات جاك بريل" في إدارة 16 عملا في مجموعة إصدارات جاك بريل، بينها أغنيات استحالت من كلاسيكيات المكتبة الموسيقية باللغة الفرنسية من أمثال "Ne me quitte pas" و"La valse à mille temps".

وفي إطار "تعاون لخمس سنوات قابلة للتجديد" وفق فرانس بريل، ستكون "وورنر تشابل" الجهة التمثيلية حول العالم (باستثناء بلجيكا) للمجموعة الكاملة من "إصدارات جاك بريل، أي 130 عملا"، ما يشكل "الغالبية العظمى من أعمال" المغني البلجيكي الشهير، وفق "وورنر تشابل".

وستعمد فرق "وورنر تشابل" إلى "الاطلاع على عقود (التشغيل) في حوالى أربعين بلدا حول العالم، بينها بلدان لا أزورها كل أسبوع مثل إندونيسيا أو الهند"، على قول فرانس بريل ابنة المغني الراحل التي لا تزال صاحبة القرار الوحيدة في إعطاء الموافقة على استخدام أعماله من عدمه.

وأوضحت فرانس بريل "ستنظر وورنر على سبيل المثال ما إذا كان أناس يحيون حفلة في اليونان تتضمن أغنيات لجاك بريل قد استحصلوا على الحقوق اللازمة لهذه الغاية".

ولفت ماتيو تيسييه إلى أن جاك بريل "واحد من حفنة مغنين ناطقين بالفرنسية مشهورين عالميا بفضل أغنياتهم والاقتباسات من فنانين في البلدان الناطقة بالإنكليزية، مع أعمال استحالت من الكلاسيكيات، في الولايات المتحدة على سبيل المثال".

وقد اقتُبست أغنيات جاك بريل من بعض من أشهر المغنين العالميين من أمثال فرانك سيناترا ونينا سيمون وديفيد بووي وماريان فيثفول.

وقالت فرانس بريل "اتصل بنا أحدهم هذا الأسبوع ليترجم 50 أغنية لجاك بريل إلى الفنلندية".









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي