مصر تفوز على المغرب وتضرب موعدا مع الكاميرون في قبل نهائي كأس أمم أفريقيا

د ب أ – الأمة برس
2022-01-30

نجم منتخب مصر محمد صلاح (اقصى اليسار) محتفلا مع زملائه بالفوز على المغرب وبلوغ نصف نهائي كأس الامم الافريقية. 30 يناير 2022 (ا ف ب)

ياوندي: تأهل المنتخب المصري إلى الدور قبل النهائي ببطولة كأس أمم أفريقيا لكرة القدم، بعدما قلب تأخره أمام نظيره المغربي بهدف نظيف إلى فوز 2 / 1 خلال المباراة التي جمعتهما اليوم الأحد في دور الثمانية من البطولة.

وانتهى الوقت الأصلي للمباراة بالتعادل 1/1 ، حيث تقدم المنتخب المغربي بهدف سجله سفيان بوفال في الدقيقة السابعة من ركلة جزاء، وتعادل المنتخب المصري عن طريق محمد صلاح في الدقيقة 53.

وفي الشوط الإضافي سجل المنتخب المصري الهدف الثاني عن طريق محمود حسن تريزيجيه في الدقيقة 100.

وتأهل المنتخب المصري لهذا الدور بعدما احتل المركز الثاني في المجموعة الرابعة، ثم تغلب في دور الـ16 على منتخب كوت ديفوار 5 / 4 بركلات الترجيح بعدما انتهى الوقتان الأصلي والإضافي بالتعادل السلبي.

فيما تأهل المنتخب المغربي لهذا الدور بعدما احتل صدارة ترتيب المجموعة الثالثة، ثم فاز على مالاوي 2 / 1 في دور الـ16.

ومن المقرر أن يلتقي المنتخب المصري في الدور قبل النهائي يوم الخميس المقبل مع نظيره الكاميروني الذي تغلب على جامبيا 2 / صفر.

وبدأ المنتخب المغربي المباراة بضغط هجومي مكثف بحثا عن تسجيل هدف مبكر يربك به حسابات المنتخب المصري.

وفي الدقيقة الثالثة قام أيمن أشرف، لاعب المنتخب المصري، بعرقلة أشرف حكيمي، لاعب المنتخب المغربي، داخل منطقة الجزاء ، وقرر الحكم استمرار اللعب قبل أن يعود لتقنية حكم الفيديو المساعد "فار" واحتسب ركلة جزاء للمنتخب المغربي سددها سفيان بوفال بنجاح مسجلا هدف التقدم للمنتخب المغربي في الدقيقة السابعة.

بعد الهدف، بدأ المنتخب المصري في شن هجمات متتالية على مرمى المنتخب المغربي بحثا عن تسجيل هدف التعادل، في المقابل تراجع المنتخب المغربي لوسط ملعبه واعتمد على تضييق المساحات للحفاظ على تقدمه ونظافة الشباك.

وفي الدقيقة 20 فاجأ أيمن أشرف لاعب المنتخب المصري الجميع وسدد كرة قوية من خارج منطقة الجزاء تصدى لها ياسين بونو، حارس المنتخب الغربي، ببراعة.

وعاد بونو، للتألق مرة أخرى، في الدقيقة 25 عندما لعبت ركلة حرة إلى داخل منطقة الجزاء ليبعدها الدفاع قبل أن ترتد إلى أيمن أشرف الذي قابلها بتسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء لكن بونو تألق وتصدى لها.

وكاد المنتخب المغربي أن يسجل الهدف الثاني في الدقيقة 32 عندما سدد أشرف حكيمي ركلة حرة من على حدود منطقة الجزاء لكنها مرت بجوار القائم الأيسر لمحمد أبو جبل حارس منتخب مصر.

واستمرت محاولات المنتخب المصري الهجومية بحثا عن تسجيل هدف التعادل ولكنه اصطدم بدفاع قوي ومنظم من لاعبي المنتخب المغربي لينحصر اللعب في وسط الملعب.

وظل اللعب منحصرا في وسط الملعب حتى أطلق الحكم صافرة نهاية الشوط الأول بتقدم المنتخب المغربي بهدف نظيف.

ومع بداية الشوط الثاني، كثف المنتخب المصري من محاولاته الهجومية بحثا عن تسجيل هدف التعادل، في المقابل تراجع المنتخب المغربي لوسط ملعبه للحفاظ على تقدمه واعتمد على شن الهجمات المرتدة.

وكاد المنتخب المصري أن يسجل هدف التعادل في الدقيقة 49 عندما توغل محمد صلاح بالكرة من الناحية اليمنى ومررها إلى محمود حسن تريزيجيه الذي استلم الكرة داخل منطقة الجزاء وسدد الكرة لكنها مرت بجوار القائم الأيمن للحارس بونو.

وأسفرت هجمات المنتخب المصري المتتالية عن تسجيل هدف التعادل في الدقيقة 53 عندما لعبت ركلة ركنية إلى داخل منطقة جزاء المنتخب المغربي قابلها محمد عبد المنعم بضربة رأس تصدى لها بونو وارتدت إلى محمد صلاح داخل منطقة الست ياردات ليضعها إلى داخل المرمى.

بعد الهدف، تخلى المنتخب المغربي عن حذره الدفاعي وبادر بشن هجمات على مرمى المنتخب المصري بحثا عن تسجيل هدف التقدم، في المقابل تراجع المنتخب المصري لوسط ملعبه واعتمد على شن الهجمات المرتدة.

ومع ذلك فشل المنتخبان في تشكيل أي خطورة على مرمى الآخر لينحصر اللعب في وسط الملعب.

وظل اللعب منحصرا في وسط الملعب حتى جاءت الدقيقة 75 والتي شهدت فرصة خطيرة للمنتخب المغربي عندما سدد منير الحدادي كرة قوية من ركلة حرة من الناحية اليمنى من خارج منطقة الجزاء أبعدها محمد أبو جبل ببراعة.

بعدها حدثت مشادات بين اللاعبين داخل الملعب إثر كرة مشتركة بين مصطفى محمد، لاعب المنتخب المصري، وأشرف حكيمي، لاعب المنتخب المغربي، وأشهر الحكم البطاقة الصفراء في وجه اللاعبين قبل أن يستأنف اللقاء.

وفي الدقيقة 81 كاد المنتخب المغربي أن يسجل الهدف الثاني عندما لعبت كرة عرضية من الجانب الأيمن ارتقى إليها نايف أكرد وقابلها بضربة رأس تصدى لها محمد أبو جبل لتصطدم بالعارضة قبل أن يشتتها الدفاع.

بعد تلك الهجمة انحصر اللعب في وسط الملعب حتى أطلق الحكم صافرة نهاية الشوط الثاني بالتعادل 1/1، ليضطر المنتخبان لخوض شوطين إضافيين.

ومع بداية الشوط الإضافي الأول، كثف المنتخب المغربي من محاولاته الهجومية بحثا عن تسجيل هدف التقدم، في المقابل تراجع المنتخب المصري لوسط ملعبه ولجأ إلى شن الهجمات المرتدة.

ومع ذلك انحصر اللعب في وسط الملعب حتى جاءت الدقيقة 100 والتي شهدت تسجيل المنتخب المصري للهدف الثاني عندما توغل محمد صلاح بالكرة من الناحية اليمنى حتى دخل منطقة الجزاء ليمرر كرة عرضية أرضية قابلها محمود حسن تريزيجيه بتسديدة من داخل منطقة الست ياردات إلى داخل المرمى.

ومر الوقت المتبقي من هذا الشوط بدون جديد قبل أن يطلق الحكم صافرة نهايته بتقدم المنتخب المصري 2 / 1.

ومع بداية الشوط الإضافي الثاني، واصل المنتخب المغربي محاولاته الهجومية بحثا عن تسجيل هدف التعادل، في المقابل تراجع المنتخب المصري لوسط ملعبه واعتمد على تضييق المساحات وشن الهجمات المرتدة.

وعلى عكس سير اللعب ومن هجمة مرتدة في الدقيقة 112 كاد المنتخب المصري أن يسجل الهدف الثالث عندما استلم صلاح الكرة على حدود منطقة الجزاء ومررها إلى أحمد سيد زيزو داخل منطقة الجزاء من الناحية اليمنى ليسدد كرة قوية لكنها علت العارضة.

وفي الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع للمباراة كاد المنتخب المصري أن يسجل الهدف الثالث عندما تقدم ياسين بونو  في ركلة ركنية للمنتخب المغربي لكن لاعبي المنتخب المصري أبعدوا الهجمة ولعبت كرة طولية إلى صلاح الذي لحقها بصعوبة وسددها لكنها اصطدمت بالشباك الخارجية.

ومر الوقت المتبقي بدون جديد قبل أن يطلق الحكم صافرة نهاية الشوط الإضافي الثاني واللقاء بفوز المنتخب المصري 2 / 1.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي