كأس أمم إفريقيا: الكاميرون تنهي "مغامرة" غامبيا وتبلغ نصف النهائي

ا ف ب - الأمة برس
2022-01-29

مهاجم الكاميرون كارل توكو ايكامبي يحتفل بثنائية الفوز على غامبيا (2-صفر) في الدور ربع النهائي لكاس الأمم الإفريقية في دوالا في 29 كانون الثاني/يناير 2022.(ا ف ب)

أنهت الكاميرون، المضيفة والساعية الى اللقب السادس في تاريخها، مغامرة غامبيا عندما تغلب عليها 2-صفر السبت على ملعب "جابوما" في مدينة دوالا وبلغت نصف نهائي النسخة الثالثة والثلاثين من نهائيات كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم. 

وفرض مهاجم ليون الفرنسي كارل توكو إيكامبي نفسه نجما للمباراة بتسجيله ثنائية الفوز في الدقيقتين 50 و57 رافعا رصيده إلى خمسة أهداف في البطولة معززا موقعه في المركز الثاني على لائحة الهدافين خلف مواطنه قائد "الأسود غير المروضة" مهاجم النصر السعودي فانسان أبو بكر المتصدر.

وهذه المرة العاشرة التي تبلغ فيها الكاميرون نصف النهائي بعد أعوام 1972 (حلت ثالثة) و1986 و2008 (حلت وصيفة) و1992 (حلت رابعة) و1984 و1988 و2000 و2002 و2017 (توجت باللقب)، فيما كان منتخب "العقارب" المصنف 150 عالمياً، مفاجأة البطولة بوصوله التاريخي الى دور الثمانية في مشاركته الأولى.

وفي الدور نصف النهائي الخميس المقبل، تلتقي الكاميرون مع الفائز من القمة العربية القوية بين مصر والمغرب والمقررة غداً الأحد على ملعب "أحمدو أهيدجو" في ياوندي.

 - "فخورون بالتأهل إلى نصف النهائي" -

وكانت مباراة اليوم الأخيرة على ملعب دوالا الذي واجه انتقادات كثيرة من العديد من المنتخبات بسبب عشبه السيئ، فما كان من الاتحاد القاري سوى نقل المباراتين الاخيرتين اللتين كانتا مقررتين على ارضيته (واحدة في ربع النهائي +السنغال وغينيا الاستوائية+ وأخرى في نصف النهائي) الى ملعب "أحمدو أهيدجو" في ياوندي حيث تقام لاحقاً مواجهة تونس مع بوركينا فاسو.

وبسطت "الأسود غير المروضة" سيطرتها المطلقة على المجريات في الشوط الأول إذ اعتمد مدربها البرتغالي توني كونسيساو على ثنائي الهجومي القوي المؤلف من أبو بكر وإيكامبي مدعومين بالظهيرين مومي نغامالو وكولينز فاي المنتقل للتو على سبيل الاعارة من ستاندار لياج البلجيكي الى الطائي السعودي على سبيل الاعارة لموسم ونصف الموسم.

 في المقابل اعتمد المدرب البلجيكي لغامبيا توم سانتفيت على على الهجمات المرتدة الخاطفة عبر موسى بارو ومحمد باداموسي.

وقال إيكامبي "تكتلوا في الدفاع وجعلوا مهمتنا صعبة وقام حارس مرماهم ببعض التصديات الرائعة في الشوط الأول لكننا عدنا في الشوط الثاني وسجلنا الهدفين وأخرجناهم من تكتلهم، والآن نحن فخورون بكوننا في نصف النهائي".

ولاقى الكاميرونيون صعوبة كبيرة في اختراق الدفاع الغامبي، وسدد أبو بكر كرة بكعب قدمه ارتطمت بأحد المدافعين وعلت المرمى (16)، وسدد فاي كرة بعيدة في الشباك الخارجية (29)، ثم أنقذ الحارس الغامبي بوبكار غايي رأسية لأبو بكر من مسافة قريبة (35).

وضرب أصحاب الضيافة بقوة مطلع الشوط الثاني، وأنهى إيكامبي صمود الغامبيين برأسية متقنة في شباك غايي مستثمراً عرضية من فاي (50).

وحقق مهاجم ليون الثنائية بعد سبع دقائق عندما تابع عرضية مارتن هونغلا في سقف المرمى في غفلة من دفاع غامبيا (57).

وتابع أصحاب الأرض سيطرتهم وسدد أبو بكر كرة مقوسة مرت بجانب المرمى (71)، ووأخرى من وضعية مؤاتية فوق المرمى مهدراً فرصة تعزيز صدارته للهدافين (87).







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي