من الثور إلى الدلو.. أبراج لا تعترف بأخطائها أبداً

2022-01-28

يعتبر التعامل مع شخص يرفض رؤية الأشياء من جوانب متعددة أمراً مرهقاً للغاية، وقد يرجع ذلك إلى الشعور بالأنا، فهم لا يدركون أن الاعتراف بالخطأ ليس عيباً أو ضعفاً، ومع ذلك فإن غرورهم ورغبتهم في أن يكونوا مثاليين، يدفعانهم إلى اتخاذ قرارات غير عقلانية، ويعتقدون غالباً أن أخطاءهم لا تُغتفر، وهم لا يقدرون الحقيقة والصدق.
في ما يلي، نرصد مجموعة من الأبراج التي لا تعترف بأخطائها أبدأ:
الثور
من المعروف عن برج الثور أنه برج عنيد جداً، لذا يبقى الثور متمسكاً بوجهة نظره الخاصة، ولا يعترف بأخطائه أبداً، وبالنسبة له هو يحب كثيراً الثقة التي تجعله يعرف ما هو الأفضل.
وبينما يمكن أن يكون التمسك بالقرارات والدفاع عن النفس أمراً مفيداً، إلا أنه يجب على أصحاب برج الثور الاستماع إلى آراء الآخرين، إذا كانت وجهات نظرهم خاطئة.
الأسد
يفخر الأسد بكونه قائداً، ويكره أصحاب هذا البرج أن يتم إخبارهم بأنهم مخطئون؛ حيث يمتلكون عقدة كبيرة تتمثل في أنهم يتعرضون للإهانة عندما يشير شخص ما إلى عيوبهم، ويجدون صعوبة في قبول أخطائهم دون التعرض للأذى. وإذا حاول شخص ما إقناع الأسد بأنه على غير صواب، فيمكنه تفسير ذلك على أنه هجوم شخصي.
العقرب
يتحمس أصحاب برج العقرب، ويتمسكون جداً بأفكارهم ومعتقداتهم، وهم يمتلكون شخصية عنيدة جداً، ولديهم أيضًا ميل شديد لأي شيء أمضوا فيه الوقت والطاقة لتعزيز وجهة نظرهم، ويعيب العقرب أنه لا يُغير رأيه أو يقتنع بوجهة نظر أي شخص آخر.
الدلو
يعتبر برج الدلو من الأبراج الهوائية؛ لذلك من المرجح أن يسير مع التيار أكثر من الأبراج الأخرى، كما أن أصحابه يتصفون بالشخصية العنيدة، ويميلون إلى اتخاذ قراراتهم بأنفسهم، ولا يمكن لأحد أن يجبرهم على القيام بذلك، ويرون وجهة نظرهم الأفضل للجميع، ويأخذون على عاتقهم مهمة تنوير الجنس البشري بأكمله، وإذا اختلفوا مع الأفكار الأخرى، فقد يفسرونها على أنها تتعارض مع مهمتهم لإصلاح العالم.








كاريكاتير

إستطلاعات الرأي