بطولة ألمانيا: دورتموند يقلب الطاولة على فرانكفورت ويضيّق الخناق على بايرن ميونيخ

ا ف ب - الأمة برس
2022-01-08 | منذ 1 أسبوع

لاعب وسط دورتموند جود بيلينغهام (إلى اليسار) يحتفل بالتسجيل في مرمى فرانكفورت خلال لقاء الفريقين في الدوري الالماني لكرة القدم في فرانكفورت في 8 كانون الثاني/يناير 2022(ا ف ب)

قلب بوروسيا دورتموند تأخره أمام مضيفه أينتراخت فرانكفورت بهدفين إلى فوز 3-2 السبت في منافسات المرحلة الثامنة عشرة من الدوري الالماني لكرة القدم المقامة خلف أبواب موصدة، ليضيّق الخناق على بايرن ميونيخ المتصدر الذي كان خسر أمام ضيفه بوروسيا مونشنغلادباخ 1-2 الجمعة في افتتاح هذه الجولة.

واستفاد هوفنهايم الفائز على مضيفه أوغسبورغ 3-1 السبت أيضاً، من تعادل فرايبورغ أمام ضيفه أرمينيا بيليفيلد وباير ليفركوزن أمام أونيون برلين بالنتيجة ذاتها 2-2 للتقدم للمركز الثالث والمنافسة على المراكز الأوروبية.

رفع دورتموند الذي حقق فوزه الـ 12 هذا الموسم، رصيده في المركز الثاني إلى 37 نقطة، ليقلص الفارق بينه وبين العملاق البافاري المثقل بإصابات فيروس كورونا إلى ست نقاط، فيما تجمد رصيد أينتراخت فرانكفورت المبتعد أكثر عن أندية المقدمة عند 27 نقطة في المركز السابع. 

وصعد هوفنهايم للمركز الثالث برصيد 31 نقطة متقدماً بفارق نقطة عن فرايبورغ الرابع ونقطتين عن ليفركوزن الخامس.

وجدد دورتموند الذي عاد إلى سكة الانتصارات بعدما لم يفز سوى في مباراتين من الخمس الاخيرة في مختلف المسابقات، فوزه على منافسه بعدما كان أسقطه 5-2 ذهاباً بفضل قائده ماركو رويس ومهاجمه الدولي النروجي إرلينغ هالاند الذي لعب أساسياً هذه الأمسية ولكنه لم يتمكن من هز الشباك.  

وتأخر دورتموند في غضون 24 دقيقة بهدفي المهاجم الكولومبي رافايل سانتوس بوريه (15 و24)، قبل أن يردّ في الشوط الثاني بثلاثية عبر البديل البلجيكي ثورغان هازار (71) والانكليزي جود بيلينغهام (87) والسوري الاصل محمود دحود (89).

-هوفنهايم ثالثاً-

 

في سنسهايم، سجل التوغولي إيلاس بيبو هدفين (38 و44) وأضاف المدافع دافيد روم الثالث (90+3) ليقودا فريقهما هوفنهايم للفوز على أوغسبورغ الذي كان تقدم بعد خمس دقائق من صافرة البداية بفضل النمسوي ميكايل غريغوريتش.

 

قال الهداف بيبو "حتّى عندما نتخلف صفر-1 كنا نعلم بقدرتنا على قلب النتيجة".

وتابع ضاحكاً بعدما سبق له أن سجل ثلاثية في الـ "بوندسليغا" هذا الموسم أمام غرويتر فورث في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي "أنا سعيد جداً من الفوز. هدف واحد يكفي، والثاني أفضل والهدف القادم لتحقيق الثلاثية".

في المقابل، لم يستفد فرايبورغ مفاجأة الدوري هذا الموسم من تعثر بايرن ميونيخ للاقتراب أكثر من المتصدر بعدما سقط في فخ التعادل أمام ضيفه بيليفيلد المهدد بالهبوط.

وفرط فرايبورغ بتقدمه بهدفي يانيك هابيرير (6) والكوري الجنوبي جيونغ وو-يونغ، ليعود بيليفيلد إلى أجواء اللقاء عبر هدفي الياباني ماسايا أوكوغاوا (60) والبديل الفرنسي بريان لاسمي (87) اثر خطأ من الحارس بنجامين أوبوف في أول مشاركة له في الدوري على خلفية غياب الحارس الاساسي مارك فليكين لاصابته بفيروس كورونا.

ورفع بيليفيلد رصيده إلى 17 نقطة في المركز السابع عشر.

وتابع باير ليفركوزن نتائجه السيئة حيث لم يفز في أي من مبارياته الخمس الاخيرة، لينتزع تعادلاً قاتلاً على أرضه من نادي العاصمة أونيون برلين.

افتتح التسجيل لاصحاب الارض التشيكي باتريك تشيك (38)، مسجلاً هدفه الـ 17 في الدوري هذا الموسم ليتحل المركز الثاني في قائمة الهدافين خلف مهاجم بايرن ميونيخ البولندي روبرت ليفاندوفسكي (20).

ردّ الفريق الضيف بثنائية غريشا بروميل (45 و50)، قبل أن يدرك ليفركوزن التعادل بفضل رأسية المدافع جوناثان تا (84).

وحقق لايبزيغ فوزه الثاني مقابل تعادل وخسارة بقيادة مدربه الجديد دومينيكو تيديكسو الذي حلّ خلفاً للمدرب الأميركي جيسي مارش بعد بداية هي الأسوأ للنادي الالماني منذ صعوده إلى النخبة في عام 2016. 

وسجل أهداف لايبزيغ الدولي البرتغالي أندري سيلفا (21 من ركلة جزاء و61) والمجري دومينيك سوبوسلاي (47) والبديل الفرنسي كريستوفر نكونكو (58) صاحب تمريرتين حاسمتين أيضاً.

وتختتم المرحلة الأحد بلقاءي هرتا برلين مع كولن، وبوخوم أمام فولفسبورغ

 







كاريكاتير

إستطلاعات الرأي