إسرائيل توافق على إعطاء جرعة رابعة مضادة لكوفيد لمن هم فوق 60 عاما  

أ ف ب - الأمة برس
2022-01-03

 

صورة مؤرخة في 31 كانون الاول/ديسمبر 2021 لعقار فايزر المضاد لكوفيد في مستشفى شيبا في تل أبيب(ا ف ب)

أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت الأحد 2 يناير 2022م أن جميع الإسرائيليين الذين تفوق أعمارهم ستين عامًا والطواقم الطبية سيحصلون على جرعة رابعة من لقاح مضاد لكوفيد-19، وسط ارتفاع عدد الإصابات جراء المتحوّرة أوميكرون الشديدة العدوى.

وأكد بينيت خلال مؤتمر صحافي مخصص للوباء أن وزارة الصحة أعطت موافقتها على هذه الجرعة بعد يومين من الموافقة على إعطائها للأشخاص المعرّضين للخطر.

وقال بينيت "موجة أوميكرون هنا ويجب أن نحمي أنفسنا".

وكانت السلطات الصحيّة قد منحت ضوءها الأخضر لإعطاء الجرعة الرابعة للأشخاص الذين تُعتبر مناعتهم ضعيفة، بعد حملة الجرعات المعزّزة الصيف الماضي.

بعيد إطلاق حملة تلقيح ذوي المناعة الضعيفة، أجاز مدير وزارة الصحة نحمان أش إعطاء جرعة رابعة من اللقاح للمسنين من نزلاء دور رعاية وللمرضى في الأقسام المخصصة للشيخوخة.

وتسلّمت إسرائيل الخميس شحنة أولى من عقار "فايزر" المضاد لكوفيد-19 في وقت تواصل أعداد الإصابات الارتفاع منذ رصدت في نهاية تشرين الثاني/نوفمبر أول إصابة بالمتحورة أوميكرون في البلاد.

في الأيام الأخيرة، ساهم انتشار أوميكرون في ارتفاع حاد في عدد الإصابات بكوفيد من دون أن يترجم، حتى الآن أقله، زيادة ملحوظة في الحالات التي تستدعي دخول المستشفى.

وأحصت السلطات الأحد 4206 إصابات جديدة بكوفيد في الساعات الأربع والعشرين الأخيرة وارتفاعًا بنسبة 195% منذ أسبوع، ما قد يزيد بشكل سريع الضغط على النظام الصحي.

وحذّر بينيت "يمكن أن نتخيّل تسجيل 50 ألف إصابة جديدة في اليوم قريبًا" مكرّرًا دعوته إلى تلقي الطعم للبالغين والأطفال الذين لم يتلقحوا بعد.

وفي بلد يبلغ عدد سكانه 9,2 ملايين شخص وحيث تلقى أكثر من نصف السكان جرعة معززة، تنحصر الحالات الخطرة حاليًا بالأفراد غير المحصنين، وفقًا للبيانات الصادرة عن السلطات.

وبلغ عدد الإصابات في إسرائيل 1,394,407 منذ بداية الوباء، أدت إلى 8244 وفاة بحسب الأرقام الرسمية.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي