الجيش السوداني: إعادة صلاحيات جهاز المخابرات العامة طبيعي في ظل الظروف الحالية

د ب أ- الأمة برس
2021-12-29

بعض الجهات والعناصر تستغل جو الحريات بصورة سلبية في خلق الفوضى، وهذه الصلاحيات أعيدت لجهاز الأمن والمخابرات (أ ف ب)

الخرطوم: قال العميد الطاهر أبو هاجة مستشار القائد العام للقوات المسلحة السودانية إن إعادة بعض الصلاحيات مؤخرا لجهاز الأمن والمخابرات العامة أمر طبيعي في ظل الظروف الحالية.

ونقلت وكالة السودان للأنباء (سونا) الليلة الماضية عنه القول إن قرار إعادة الصلاحية هدفه "وقف المهددات الأمنية التي تهدد أمن واستقرار الوطن، مثل التخريب والتخابر، ومكافحة الإرهاب وخلاياه المنتشرة وتجارة المخدرات والجريمة العابرة للحدود وغيرها".

وأضاف أن "بعض الجهات والعناصر تستغل جو الحريات بصورة سلبية في خلق الفوضى، وهذه الصلاحيات أعيدت لجهاز الأمن والمخابرات في توقيتها"، موضحا أنها "ليست تهديدا للحريات وحق التظاهر وإنما لوضع حد للأيادي المخربة التي لا تريد فترة انتقالية مستقرة ولا تحول ديمقراطي حقيقي".

وكان رئيس مجلس السيادة السوداني الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان أصدر مؤخرا قرارا أعاد بموجبه صلاحيات جهاز المخابرات العامة ومنحه، وفقا لحالة الطوارئ، الحصانة وحق الاعتقال.

ويشهد السودان حالة من الاحتقان منذ التوترات التي شهدتها البلاد في تشرين أول/أكتوبر الماضي، عندما أطاح البرهان بالحكومة الانتقالية المدنية التي كان يرأسها حمدوك، وقام بإعلان حالة الطوارئ. وعاد حمدوك لاحقا إلى منصبه.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي