استطلاع: الاشتراكيون الديمقراطيون يتصدرون تأييد الألمان

د ب أ - الأمة برس
2021-12-27

 

  برلين: يظهر شعار الحزب الديمقراطي الاجتماعي في مؤتمر الحزب الديمقراطي الاشتراكي(د ب أ)

برلين - أظهر استطلاع حديث أن الحزب الاشتراكي الديمقراطي الشريك بالائتلاف الحاكم الجديد  بألمانيا لا يزال يتصدر تأييد المواطنين بعد ثلاثة أشهر تقريبا من الانتخابات البرلمانية، ويتفوق على الاتحاد المسيحي الذي كان شريكه في الائتلاف السابق.

وجاء في استطلاع "زونتاجس ترند" (اتجاه الأحد) الذي يجريه معهد "إينسا" لقياس مؤشرات الرأي لصالح صحيفة "بيلد أم زونتاج" الألمانية الأسبوعية ونشرته في عددها الصادر الأحد 26 ديسمبر ، أن تأييد الألمان للاشتراكيين الديمقراطيين زاد بنسبة نقطة مئوية مقارنة بالاستطلاع السابق وبلغ 28%.

كما زادت نسبة تأييد الألمان لحزب الخضر الشريك بالائتلاف الحاكم الحالي، ووصلت إلى 15%.

أما الحزب الديمقراطي الحر، الشريك الثالث بالائتلاف الحاكم الجديد، ففقد نقطة مئوية وتراجعت نسبة تأييده إلى 11%.

أما الاتحاد المسيحي المكون من الحزب المسيحي الديمقراطي والحزب المسيحي الاجتماعي بولاية بافاريا، فظلت نسبة تأييد المواطنين له عند 23%.

وتراجع تأييد الألمان لحزب البديل من أجل ألمانيا (إيه إف دي) اليميني المعارض  إلى 11%، فيما ظل اليسار عند نسبة 5%.

وكشف الاستطلاع أيضا عن تقديرات الألمان للساسة المتوقع أن يكون لهم "تأثير كبير في المعترك السياسي" في عام 2022، وجاء المستشار الألماني الجديد أولاف شولتس في المقدمة بنسبة 56%، وتلاه وزير الصحة الألماني الجديد كارل لاوترباخ بنسبة 54%، ثم وزير المالية كريستيان ليندنر ورئيس الحزب المسيحي البافاري ماركوس زودر بنسبة 44% لكل منهما. وبلغت نسبة من يتوقعون تأثير سياسي كبير لوزيرة الخارجية الاتحادية الجديدة أنالينا بيربوك 32% فقط.

تجدر الإشارة إلى أن معهد "إينسا" أجرى الاستطلاغ في الفترة بين 20 و23 كانون أول/ديسمبر الجاري، وشمل 1195 شخصا.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي