الرئيس الإندونيسي يتعهد بإعادة إعمار المناطق المتضررة جراء ثوران بركان جبل سيميرو

2021-12-07 | منذ 1 شهر

قروين يركضون هجرًا للأماكن التي يسكنونها جرّاء ثوران بركان سيميرو في منطقة لوماجانغ في اندونيسيا في 5 كانون الأول/ديسمبر 2021 (أ ف ب)

جاكرتا: تعهد الرئيس الإندونيسي جوكو ويدودو، الثلاثاء 7ديسمبر2021، بإعادة إعمار المناطق المتضررة جراء ثوران بركاني جبل "سيميرو" بشرق جزيرة "جاوة"، والذي أسفر عن مقتل ما لا يقل عن 22 شخصا وتشريد الآلاف.

جاء ذلك خلال تفقده المناطق التي تضررت شرق جزيرة "جاوة"، وذلك حسبما ذكرت شبكة "ايه بي سي نيوز" الأمريكية.

وقال إنه سيتم إعادة بناء البنية التحتية، بما في ذلك الجسر الرئيسي الذي يربط منطقة لوماجانج بالمدن الأخرى، مطمئنا المواطنين بأن استجابة الحكومة ستصل إلى المحتاجين.

وفاجأ ثوران أكبر جبل في جاوة، السكان المحليين يوم السبت، الماضي؛ حيث تصاعدت سحب الدخان والرماد، ودفعت الآلاف للفرار من الدمار والذهاب إلى الملاجئ المؤقتة، ويعد بركان جبل "سيميرو" واحدا من بين نحو 130 بركانا نشطا فى إندونيسيا.

 







كاريكاتير

إستطلاعات الرأي