النجم العربي المحترم يواجه هجوما إعلاميا غربيا بعد تصريحه بوجوب التصدي لظاهرة الترويج للشذوذ الجنسي

بسبب رأيه.. الإعلام الغربي يشن حربا على محمد أبو تريكة

وكالة أنباء تركيا
2021-12-02 | منذ 1 شهر

 اللاعب السابق في المنتخب المصريّ ومحلل قنوات “beIN” الرياضية القطرية، محمد أبو تريكة ( التواصل الاجتماعي)ياقوت دندشي

تعرّض اللاعب السابق في المنتخب المصريّ ومحلل قنوات “beIN” الرياضية القطرية، محمد أبو تريكة، لهجوم شرسٍ من قبل الإعلام الغربيّ، بسبب تصريحات أطلقها على الهواء مباشرة على قناة Bein Sports القطرية، استنكر فيها المظاهر الداعمة والمشجعة لظاهرة الشذوذ الجنسي على أرض ملاعب كرة القدم.

ووصل الهجوم على أبو تريكة في الإعلام الغربي حدّ مطالبة قناة “بي إن سبورت” بإقالته من عمله بصفته محللاً لمباريات كرة القدم التي تنقلها القناة.

وفي إطار الهجوم على أبو تريكة، نقلت شبكة “ذا أثلتيك” البريطانية عن المتحدث باسم الدوري الإنجليزي الممتاز قوله “نحن بصدق نختلف مع آراء النقاد.. يلتزم الدوري الإنجليزي وأنديته بدعم مجتمع المثلية الجنسية (الشذوذ الجنسي)، وإيضاح أن كرة القدم للجميع”.

من جانبها، ادّعت شبكة المناهَضة للتمييز في كرة القدم “fare”، عبر حسابها الرسمي في “تويتر” أنه “من المخيّب للآمال أن نرى الأسطورة المصرية محمد أبو تريكة يتجاهل حملة قوس قزح في الدوري الإنجليزي (دعم الشذوذ الجنسي)، ويستخدم المواقف الدينية للقيام بذلك.. لقد حصل على مساحة لإنكار حقوق ووجود مجتمع دون اعتراض من (بي إن سبورت)”.

من جانبها، هاجمت منظمة “kick it out” الخيرية لمكافحة التمييز، أبو تريكة، حيث نشرت صحيفة “الغارديان” تصريحات لأحد أعضائها يدعى”كريس باوروس” قال فيها “ندين التصريحات المعادية للمثليين (الشاذين جنسيا) بشكل لا يُصدق التي قالها محمد أبو تريكة.. نحن ندعم ونتضامن مع أي فرد من أفراد المجتمع المثلي الذين تأثروا بها”.

وتابع “نشعر بخيبة أمل شديدة وقلقون للغاية لأن (بي إن سبورت) قررت أنه من المناسب بث خطاب الكراهية هذا بالكامل عبر منصّتهم، ونحثّهم على إصدار اعتذار لمجتمع المثليين (الشاذين جنسيا)”.

وأضاف “بصفتها منبرًا قطريًا، فإن استعداد (بي إن سبورت) لتضخيم رهاب المثلية (الشذوذ الجنسي) بهذه الطريقة، يسلّط مزيدًا من التركيز على سلامة أفراد مجتمع المثليين (الشاذين جنسيا) واللاعبين الذين قد يسافرون إلى قطر من أجل المشاركة في كأس العالم 2022. إلى جانب حرية القطريين من ذلك المجتمع”، على حد تعبيره.

وكان أبو تريكة قد انتقد مظاهر دعم الدوري الإنجليزي الممتاز لظاهرة الشذوذ الجنسي، التي تتكرر في الجولتين الرابعة عشرة والخامسة عشرة من كل موسم، من خلال ارتداء قادة الفريق شارة قوس قزح التي تشير إلى دعم الشاذين جنسيا.

وطالب أبو تريكة في نقل مباشر من الاستوديو التحليلي للقناة الرياضية، يوم الأحد الماضي، برفض مظاهر دعم الشذوذ الجنسي في الملاعب لأن كرة القدم تدخل كل بيت والأجيال تتأثر بأبطالها.

وأكد أن الشذوذ الجنسي لا يتوافق مع الإسلام والفطرة البشرية، وحثّ اللاعبين المسلمين في الدوري الإنجليزي على مناهضة مظاهر دعم الشذوذ الجنسي، عن طريق الامتناع عن المشاركة في الجولتين 14 و15 من الدوري.







كاريكاتير

إستطلاعات الرأي