الكويت تنفي وصول أوميكرون إليها واتجاه للتشدد في التأشيرات

2021-12-02 | منذ 2 شهر

 

مواطنون كويتيون يرتدون كمامات ( أ ف ب)

نفت الكويت، الخميس 2 ديسمبر 2021م ، وصول المتحور الجديد لفيروس "كورونا" (أوميكرون) إلى أراضيها، إلا أنها تتجه إلى فرض قيود وإجراءات لمنع تسلله.

وقال رئيس مجلس الوزراء الكويتي الشيخ "صباح الخالد" إن "الكويت لم تسجل ولم ترصد أي حالة بأوميكرون".

وأضاف: "الوضع الصحي في البلاد مطمئن ونتابع ما تم رصده في دول الخليج"، في إشارة إلى ظهور حالتين من المتحور في السعودية والإمارات.

فيما نقلت صحيفة "الراى" الكويتية عن مصادر أمنية مطلعة قولها إن البلاد تتجه إلى التشدد في منح التأشيرات السياحية، لا سيما للقادمين من بعض الدول التي تم رصد إصابات بالمتحور الجديد لديها.

 وأضافت المصادر أن وزارة الداخلية أصدرت نحو 1200 تأشيرة سياحية فقط خلال أسبوع، فيما تم تحديد الحد الأقصى للطلبات يوميا عبر الموقع الإلكتروني بـ600 فقط.

 

وأوضحت أن غالبية هذه التأشيرات كانت لحاملي جوازات الدول الـ53 التي يحق لمواطنيها دخول البلاد عبر التأشيرة السياحية، إضافة إلى بعض المقيمين في دول مجلس التعاون الخليجي، من أصحاب مهن محددة.

وعن احتمالية فرض إغلاق في البلاد سواء كان جزئيا أو كليا، نقلت الصحيفة عن مصدر وزاري رفيع أنه "لا تفكير في هذه الخطوة حاليا".

والأربعاء، أعلنت السعودية والإمارات تسجيل كل منهما إصابة بمتحور "أوميكرون" من "كورونا".

وقبل أيام، قررت كافة دول الخليج، حظر السفر أو القدوم من دول أفريقية لمواجهة المتحور الجديد من فيروس كورونا المكتشف مؤخرا في جنوب أفريقيا 

والأسبوع الماضي، حذّرت منظمة الصحة العالمية من خطر "مرتفع للغاية" جراء تفشي "أوميكرون" على مستوى العالم.







كاريكاتير

إستطلاعات الرأي